30/11/2020

أﺧﺒﺎر وﻃﻨﻴﺔ 02 w w w . a s s a h r a a . m a وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي يشيدون بجهود جلالة الملك في حماية المقدسات الإسلامية بالقدس لمجلسهم المنعقدة في نيامي 47 خلال أشغال الدورة عبروا عن شكرهم لصاحب الجلالة على تعيينصاحبة السمو الملكي الأميرة للامريمسفيرة للنوايا الحسنة للمنظمة في مجال تمكين مؤسسة الزواج والأسرة ومكافحة زواج القاصرات نزهة الوفي تؤكد أن المملكة المغربية تدعم مسار السلام كخيار استراتيجي لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي أشاد وزراء خارجية الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، يوم الجمعة الماضي بنيامي، بدور صاحب الجلالة الملك محمد السادس رئيس لجنة القدس، في حماية المقدسات الإسلامية في مدينة القدس الشريف. 47 ونوه وزراء الخارجية خلال أشغال الدورة الـ لمجلس الوزراء، عاليا بجهود لجنة القدس في الوقوف في وجه الإجراءات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بهدف تهويد المدينة المقدسة. كما ثمنوا الدور الملموس الذي تضطلع به وكالة بيت مال القدس الشريف في إنجاز المشاريع التنموية والأنشطة لفائدة المقدسيين ودعم صمودهم، داعين الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي إلى تقديم المزيد من الدعم لهذه الوكالة للقيام بمهامها. وأشاد الوزراء، أيضا، بإحداث المركز الثقافي في مدينة القدس الشريف لإشاعة « بيت المغرب » المغربي قيم التسامح والتعايش بين الثقافات والأديان السماوية الثلاث. كما نوه وزراء خارجية الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الاسلامي، بهذه المناسبة، بالرعاية السامية حقوق » لصاحب الجلالة الملك محمد السادس لمؤتمر الذي نظم في « الأقليات الدينية في العالم الإسلامي بمراكش وتوج بإعلان مراكش حول 2016 يناير الأقليات الدينية، وكذا دعم جلالته الموصول لمنظمة الإيسيسكو لتمكينها من القيام بمهامها على الوجه الأمثل. وعبر وزراء الخارجية عن شكرهم لصاحب الجلالة الملك محمد السادس على تعيين صاحبة السمو الملكي الأميرة للامريم سفيرة للنوايا الحسنة للمنظمة في مجال تمكين مؤسسة الزواج والأسرة ومكافحة زواج القاصرات. ومثل المغرب في هذه الدورة وفد برئاسة الوزيرة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، نزهة الوفي، ويضم على الخصوص سفير المغرب بالنيجر علال العشاب ونائب المندوب الدائم للمغرب لدى منظمة المؤتمر الإسلامي، عبد الله باباه. وجدد المغرب موقفه الراسخ المتمثل في دعم مسار - السلام كخيار استراتيجي لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي. وقالت الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، نزهة الوفي، في كلمة خلال أشغال الدورة نفسها، إن المغرب يؤكد مجددا موقفه الراسخ المتمثل في دعم مسار السلام كخيار استراتيجي للوصول إلى حل عادل ودائم وشامل للصراع الفلسطيني، الإسرائيلي وفق حل الدولتين، وبما يمكن الشعب الفلسطيني الشقيق من استرجاع حقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة القابلة للحياة وذات السيادة، عاصمتها القدس الشرقية. وتابعت الوفي أن المغرب الذي يرأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس لجنة القدس، يعتبر أنه يجب الحفاظ على الوضع القانوني لمدينة القدس لتبقى أرضا للقاء ورمزا للتعايش السلمي بالنسبة لأتباع الديانات التوحيدية الثلاث، ومركزا لقيم الاحترام المتبادل. وأضافت أن المملكة تؤكد تشبثها بالشرعية الدولية ورفضها لسياسة الضم وأي إجراءات أحادية الجانب في الأراضي الفلسطينية المحتلة، باعتبارها عملا يتعارض مع القانون الدولي والقرارات الأممية ذات متحدون » الصلة. وحول اختيار شعار هذه الدورة ، أكدت الوفي « ضد الإرهاب ومن أجل السلم والتنمية رفض المغرب التام كل محاولة، أيا كان مصدرها ترمي إلى إلصاق الإرهاب بدين أو عرق أو ثقافة أو مجموعة عرقية أو إثنية. وأضافت الوزيرة المنتدبة أن المغرب يجدد إدانته المطلقة ودون تحفظ لجميع أشكال الإرهاب، أو استغلال للدين لأغراض إرهابية. وقالت إن ظاهرة الإرهاب تظل ظاهرة كونية عابرة للأوطان لا ترتبط بأي دين أو حضارة، تتطلب مواجهتها اعتماد مقاربة شاملة وتعاونا وتضامنا دوليا على جميع المستويات، بما يكفل صياغة ردود فعالة على مستوى تهديداتها. وبقدر ما يدين المغرب كل أعمال العنف الظلامية والهمجية التي ترتكب باسم الإسلام، فإنه يشجب كذلك الاستفزازات المسيئة لقدسية الدين الإسلامي. دورة نيامي » وفي موضوع آخر، قالت الوافي إن ، إنها 2020 تنعقد ونحن على مشارف نهاية سنة بحق سنة استثنائية بالنظر لانتشار وباء كورونا وما نتج عنه من آثار مادية ومعنوية كبيرة ومؤلمة أحدثت تغيرات جوهرية في النظام الصحي والاقتصادي والاجتماعي العالمي، لم تسلم منه غالبية الدول الأعضاء . « في منظمة التعاون الإسلامي وحسب الوزيرة المنتدبة، فإن إلغاء التجمعات والفعاليات بمختلف انواعها وإلغاء السفر الدولي وإغلاق الاعمال والجامعات والمدارس ودخول البشرية في حجر صحي بسبب الجائحة، أثر بشكل سلبي على اقتصادياتنا الناشئة، تراجعت معه نسب النمو بالدول الأعضاء بالمنظمة مما ينذر بانكماش اقتصادي خلال هذه السنة والسنوات العشر المقبلة. وأشارت إلى أن عدد الفقراء في المنطقة العربية ملايين شخص خلال فترة الجائحة 8.3 ارتفع بزيادة مليون شخص يصنفون 101 ليصل العدد الإجمالي الى في عداد الفقراء. ووفق الوزيرة، تميزت هذه السنة أيضا بأسوأ انكماش اقتصادي شهدته افريقيا حيث انخفض الناتج في المائة حسب تقديرات الامم 0.4 المحلي الاجمالي الى مليون افريقي 20 المتحدة التي أكدت فقدان أكثر من لوظائفهم . الوضع نفسه تعيشه المجموعة الآسيوية التي تأثرت هي الأخرى بالجائحة وسجلت التقديرات 12.2 الاقتصادية الدولية ارتفاع بنسبة الفقر بها الى في المائة. تدعونا جميعا للتفكير في » وقالت إن هذه الوضعية إعداد مقاربة تضامنية متعددة الأبعاد لمحاصرة هذه الجائحة والتخفيف من آثارها الاقتصادية وفق خطة محكمة تستشرف الحلول المناسبة وتراعي التفاوت التنموي بين اعضاء المنظمة، في ضوء ما تتمتع به الدول الاعضاء من مقدرات مادية وبشرية وطاقية كفيلة بتجاوز الازمة وإحداث الطفرة المنشودة لشعوب الأمة الإسلامية. وفي هذا الإطار، أشارت الوزيرة المنتدبة إلى 20 المساعدات الطبية العاجلة التي قدمها المغرب لفائدة دولة بالإضافة الى مفوضة الاتحاد الافريقي. وتندرج هذه المساعدات في إطار تفعيل المبادرة الملكية التي تم إطلاقها من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، والهادفة الى إرساء إطار 2020 أبريل 13 بتاريخ عملياتي يروم مواكبة البلدان الإفريقية في مختلف مراحل تدبيرها للجائحة. ويتعلق الأمر، تضيف الوزيرة، بمبادرة واقعية وعملية تسمح بتقاسم التجارب والممارسات الجيدة لمواجهة التأثيرات الصحية والاقتصادية والاجتماعية للجائحة. وترى المملكة المغربية أنه سيكون من المناسب، النظر في الإمكانات المتاحة لإجراء بعض التعديلات على البرنامج العشري للمنظمة، بما ينسجم مع الظروف الاستثنائية التي فرضتها جائحة كورونا، خاصة في ما يتعلق بالمجالات ذات الأولوية المتعلقة الزراعة والأمن « ، و « التخفيف من وطأة الفقر » بكل من ، وإن اقتضى الحال إضافة مجال جديد في « الغذائي لمكافحة الأوبئة والتصدي » البرنامج العشري يخصص . « لآثارها 2020 نـــونـــبـر 30 الإثنين الصحراء الـمـغربــيـة جلالة الملك يهنئ الرئيس الموريتاني بمناسبة ذكرى استقلال بلاده برقية تعزية ومواساة من جلالة الملك إلى أفراد أسرة المرحوم الفنان محمود الإدريسي إعادة انتخاب المغرب عضوا في الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان بمنظمة التعاون الإسلامي منظمة التعاون الإسلامي تشيد بتضامن المغرب تجاه إفريقيا في مكافحة فيروس كورونا منظمة التعاون الإسلامي تجدد التشبث باتفاق الصخيرات كأساس لأية تسوية للأزمة الدائرة في ليبيا المقاربة المغربية لمواجهة التحديات الأمنية والإنسانية بمنطقة الساحل ترتكز على الأمن والتنمية البشرية والتكوين مخرجات الاجتماع التشاوري لمجلس النواب الليبي تشكل ناصر بوريطة: نقطة تحول مهمة في المسار السياسي 2021 سريرا طاقة إضافية للمشاريع الاستشفائية الجديدة المبرمج افتتاحها سنة 2260 : وزير الصحة بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس ببرقية تهنئة إلى رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية، فخامة محمد ولد الشيخ الغزواني، بمناسبة احتفال بلاده بذكرى استقلالها. وأعرب جلالة الملك، في هذه البرقية، باسمه الخاص وباسم الشعب المغربي، عن أحر التهاني وأطيب المتمنيات للرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني وللشعب الموريتاني الشقيق. وإنها لمناسبة سانحة لأعرب لفخامتكم » ومما جاء في هذه البرقية عن اعتزازي الكبير بما يربط بلدينا الجارين من علاقات عريقة، لي كامل اليقين، أنها ستزداد متانة ورسوخا بفضل حرصنا المشترك على تعزيزها والارتقاء بتعاوننا الثنائي إلى مستوى تطلعات شعبينا . « الشقيقين بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة المرحوم الفنان محمود الإدريسي. ومما جاء في برقية تلقينا ببالغ التأثر والأسى نعي الفنان المقتدر المرحوم » جلالة الملك محمود الإدريسي، تغمده الله بواسع مغفرته ورضوانه، وأسكنه فسيح . « جنانه وإننا إذ نشاطركم مشاعركم إزاء » وقال جلالة الملك في هذه البرقية، هذا الرزء الذي لا راد لقضاء الله فيه، لنعرب لكم، ومن خلالكم لسائر أقرباء الفقيد المبرور وأصدقائه ومحبيه، ولأسرته الفنية الكبيرة، عن أحر التعازي وأصدق المواساة في رحيل رائد من رواد الأغنية المغربية، والذي ساهم على مدى عقود في إثراء سجلها الغنائي المتنوع بما خلفه من رصيد فني أصيل مفعم بأريج حبه الصادق لبلده ولتراثه الجميل، . « وبروح غيرته المكينة على ثوابت الأمة ومقدساتها فالله العلي القدير نسأل أن يعوضكم عن » وأضاف جلالة الملك رحيله المؤلم جميل الصبر وحسن العزاء، وأن يثيب الفقيد العزيز خير الجزاء على ما قدمه من جليل الأعمال لفنه ولوطنه، ويتقبله في عداد . « الصالحين من عباده المنعم عليهم بالجنة والرضوان أعيد، أول أمس السبت بنيامي، انتخاب المغرب عضوا في الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، في لمجلس وزراء خارجية المنظمة. 47 ختام أعمال الدورة الـ ويشكل إعادة انتخاب المغرب في شخص عبد الرزاق روان، اعترافا بجهود المملكة المغربية في مجال حقوق الإنسان وترسيخ دورها على مستوى منظمة التعاون الإسلامي. وجرى خلال هذه الدورة، التي انعقدت على مدى يومين تحت شعار على الخصوص، « متحدون ضد الإرهاب من أجل السلم والتنمية » تسليم رئاسة مجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي بين الإمارات العربية المتحدة والنيجر، واعتماد مشاريع القرارات. ومثل المغرب في هذه الدورة وفد برئاسة الوزيرة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، نزهة الوفي، وضم على الخصوص سفير المغرب بالنيجر علال العشاب ونائب المندوب الدائم للمغرب لدى منظمة المؤتمر الإسلامي، عبد الله باباه، ورئيس قسم المنظمات العربية والإسلامية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، عبد الرحيم مزيان. أشادت منظمة التعاون الإسلامي، أول أمس السبت بنيامي لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء 47 في ختام أعمال الدورة الـ بالمنظمة، بتضامن المغرب تجاه إفريقيا في مجال مكافحة وباء فيروس . « كورونا » وأبرز الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي في تقريره السنوي، المساعدات الطبية العاجلة التي أرسلها المغرب إلى العديد من البلدان الإفريقية في إطار المبادرة التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد ، الرامية إلى إرساء إطار عملي لمواكبة 2020 أبريل 13 السادس في جهود البلدان الإفريقية في مختلف مراحل تدبير الجائحة. وعززت هذه المبادرة، حسب التقرير، نهج التضامن والتعاون بين المغرب وبلدان القارة . من جهة أخرى، نوه التقرير، أيضا، بالجهود الحثيثة لوكالة بيت مال القدس الشريف في دعم المخططات والمشاريع التنموية بفلسطين وبالمدينة المقدسة بهدف تحقيق التمكين الاقتصادي للشعب الفلسطيني. وجرى خلال هذه الدورة، التي انعقدت على مدى يومين تحت ، انتخاب « متحدون ضد الإرهاب من أجل السلم والتنمية » شعار أعضاء الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، وتسليم رئاسة مجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي بين الإمارات العربية المتحدة والنيجر، واعتماد مشاريع القرارات. ومثل المغرب في هذه الدورة وفد برئاسة الوزيرة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج نزهة الوفي وضم على الخصوص سفير المغرب بالنيجر علال العشاب ونائب المندوب الدائم للمغرب لدى منظمة التعاون الإسلامي، عبد الله باباه، ورئيس قسم المنظمات العربية والإسلامية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، عبد الرحيم مزيان. أكد وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي، أول ، تشبثهم باتفاق الصخيرات ( النيجر ) أمس السبت بنيامي كأساس لأية تسوية شامة ودائمة للأزمة الدائرة في ليبيا منذ سنوات. وأبرز وزراء خارجية المنظمة في القرارات التي توجت الحل النهائي الدائم للأزمة » أن 47 اجتماعهم في دورته الـ الليبية لا يمكن أن يكون خارج التسوية السياسية الشاملة التي جاء بها الاتفاق السياسي الموقع بمدينة الصخيرات . 2015 دجنبر 17 بالمملكة المغربية بتاريخ وذكروا في هذا الصدد بأن هذا الاتفاق حظي بتأييد الصادر عن 2259 المجتمع الدولي، لا سيما بموجب القرار . 2015 دجنبر 23 مجلس الأمن الدولي بتاريخ ودعا الاجتماع إلى التعاون مع السلطات الليبية المعترف بها دوليا والتواصل معها لبناء قدراتها وتعزيزها بما يتماشى مع الأولويات الليبية والرد على طلبات المساعدة المقدمة من طرفها، مشددا على ضرورة الإحجام عن التدخل في شؤون ليبيا الداخلية وضمان سيادتها واستقلالها ووحدة أراضيها ورفضالحل العسكريورفض أي تدخل عسكري أجنبي. وجرى خلال هذه الدورة، التي متحدونضد الإرهاب » انعقدتعلى مدى يومين تحتشعار ، انتخاب أعضاء الهيئة الدائمة « من أجل السلم والتنمية المستقلة لحقوق الإنسان التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، وتسليم رئاسة مجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي بين الإمارات العربية المتحدة والنيجر، واعتماد مشاريع القرارات. ومثل المغرب في هذه الدورة وفد برئاسة الوزيرة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج نزهة الوفي وضم على الخصوص سفير المغرب بالنيجر علال العشاب ونائب المندوب الدائم للمغرب لدى منظمة التعاون الإسلامي، عبد الله باباه، ورئيس قسم المنظمات العربية والإسلامية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، عبد الرحيم مزيان. أبرزت الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، نزهة الوفي، أول أمس السبت بنيامي، أن المقاربة المغربية لمواجهة التحديات الأمنية والإنسانية بمنطقة الساحل تتمحور الأمن، والتنمية » حول ثلاثية متلازمة وغير قابلة للتجزيئ، . وقالت خلال جلسة العصف الذهني في « البشرية والتكوين لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء 47 إطار أشغال الدورة المقاربة المغربية لمواجهة » لمنظمة التعاون الاسلامي، إن التحديات الأمنية والإنسانية بمنطقة الساحل تستند على رؤية سطرها صاحب الجلالة الملك محمد السادس منذ اعتلائه العرش، ترتكز على البعد الإنساني بالدرجة الأولى، وتتمحور الأمن والتنمية : حول ثلاثية متلازمة وغير قابلة للتجزيئ . « البشريةوالتكوين التحديات » وأوضحت الوفي خلال جلسة حول موضوع الأمنية والإنسانية التي تواجهها بلدان الساحل الأعضاء في ، بالنسبة لمحور الأمن، ينبغي نهج « منظمة التعاون الإسلامي - عسكريا، وأمنيا، وسياسيا، وسوسيو ) مقاربة متعددة الابعاد لمواجهة العنف والتطرف والإرهاب، ( اقتصاديا، وثقافيا باعتبارها شرطا أساسيا لإرساء الأمن والاستقرار بالمنطقة. وبخصوصالتنميةالبشرية،أكدتأنهمنالضروريتوفير مقوماتالأمنالاقتصاديوالاستقرارالاجتماعيفيظلالوحدة والمصالحة الوطنية، باعتبارها مفتاح استدامة الحملة ضد الإرهاب. كما أنه إذا كانت الهشاشة، والبطالة، وضعف التعليم خلق الثروة » ، فإن « تربة خصبة للإرهاب » كلها عوامل توفر . « يعني إفقار الإرهاب وحرمانه من ذرائعه الأكثر جاذبية إنه ضروري » أما بالنسبة لمحور التكوين، قالت الوزيرة، لأنه يحصن العقول والقلوب من خلال ترسيخ إسلام أصيل مبرزة أن هذا ما سعى المغرب إلى تحقيقه « ومتسامح ووسطي من خلال معهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدين في المائة من الطلبة الأجانب 93 والمرشدات الذي يضم أزيد من ، الذين يتابعون تكوينهم في أسلاك (1002 من أصل 937) ، يتحدرون 2018-2019 التكوين داخل المعهد برسم الموسم من الدول الأعضاء في المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا وتشاد. وأشارت إلى أن مواجهة التحديات الأمنية والإنسانية التي تواجهها بلدان الساحل الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بالنسبة للمغرب، تستدعي على المستوى السياسي والأمني، تعزيز التعاون والتنسيق الدولي مع أجهزة الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية العاملة في هذا المجال. ومن الضروري أيضا دعم تفعيل استراتيجية الأمن . (2015-2050) والتنمية لتجمع دول الساحل والصحراء وإعداد سياسة مشتركة حول أمن الحدود واعتماد خطة عمل لتنفيذها، بالإضافة إلى تهييء بيئة آمنة قادرة على استقبال المشاريع الاقتصادية والتنموية وتشجيع الاستثمارات الأجنبية. وعلى المستوى البشري والاقتصادي، أشارت إلى أن المغرب يرى أنه من المهم دعم الاقتصاد الاجتماعي والتضامني المدر للدخل من أجل خلق الثروة المحلية والحد من تداعيات الهجرة والتهريب وتجارة المخدرات والإرهاب. كما يجب دعم القطاع الفلاحي وقطاع الصيد البحري كمجالين واعدين للتشغيل في إطار رؤية متبصرة لمستقبل الأمن الغذائي لدول الساحل في إطار التحديات البيئية والطبيعية المرتقبة، وكذا الاستثمار في الاقتصاد البيئي والطاقات المتجددة باعتبارهما من القطاعات الاستراتيجية لمستقبل البشرية والتي تزخر بها المنطقة. بالإضافة إلى ذلك، أكدت أن المغرب يدعو إلى الاستفادة من تمويلاتالمؤسساتالماليةالمتخصصةفيإطاربرامجتستهدف التنمية. وحسب الوزيرة المنتدبة، من المهم الاستفادة من نظام التجارة التفضيلية لمنظمة التعاون الإسلامي لتمكين الدول المعنية في المنطقة من الاستفادة من التعريفات التفضيلية للتجارة البينية والتمتع بحرية تنقل المنتجات في الأسواق الإسلاميةالمجاورة. أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أول أمس السبت بطنجة، أن مخرجات اللقاء التشاوري لمجلس النواب نقطة تحول مهمة لها تأثير » الليبي ستشكل . « كبير في المسار السياسي وقال بوريطة، في كلمة خلال الجلسة الختامية للاجتماع التشاوري لمجلسالنواب نونبر الجاري 28 و 23 الليبي الذيجرى بين مخرجات الاجتماع، وخاصة » بطنجة، إن الانعقاد المقبل لدورة المجلس فوق الأراضي الليبية، ستشكل نقطة تحول مهمة سيكون ، معتبرا « لها تأثير كبير في المسار السياسي أن انعقاد الاجتماع التشاوري، بحضور أكثر نائبة ونائبا ليبيا، لأول مرة منذ 123 من . « نجاح في حد ذاته » سنوات، وبعد أن أشار إلى المخرجات المهمة للاجتماع والتقدم المحرز من طرف اللجان الجو » الأربع المشكلة خلاله، أشاد بوريطة بـ الذي جرى فيه الاجتماع؛ جو المسؤولية والروح الوطنية والوعي بأهمية المرحلة وما تتطلبه من الليبيين، وخاصة من مجلس النواب، من دور أساسي لمواكبة المرحلة الدقيقة التي يمر منها المسار السياسي . وأبرز مواكبة المملكة المغربية « بليبيا لرغبة النواب الليبيين والمجتمع الدولي في ضمان التئام مجلس النواب وقيامه بدوره ومسؤولياته، معربا عن أمله في أن يشكل الاجتماع التشاوري نقطة انطلاقة لمجلس » النواب لكي يلعب دوره المحدد في الاتفاق السياسي كاملا، وهو دور مهم في مجال . « التعيينوالتشريعوالمراقبة المرحلة السياسية » وسجل الوزير أن الراهنة تحتاج إلى مجلس نواب يسوده الوئام، ويسير في اتجاه واحد تنتهي فيه الانقسامات الجغرافية والسياسية، ويشتغل ، معتبرا « كجسم واحد لخدمة ليبيا والليبيين من خلال متابعة الاجتماع ومخرجاته، » أنه . « أظن أنكم كسبتم الرهان من جانبه، أكد النائب الليبي أحمد شلهوب، في كلمة باسم النواب المشاركين ذاكرة الليبيين » في الاجتماع التشاوري، أن ستسجل دور المملكة المغربية في التئام بين أعضائه، « مجلس النواب لتذويب الجليد مبرزا أن هذا الدور يدل على اهتمام المغرب الشقيق بأهله في ليبيا. لم شمل » وأشاد بدور المملكة المغربية في مجلس النواب الليبي وتهيئة الجو المناسب التئام المجلس بواسطة » ، معتبرا أن « لذلك جهود الإخوة بالمملكة المغربية سيكون يوما . « تاريخيابالنسبةلليبيين وكان البيان الختامي المنبثق عن الاجتماع التشاوري لمجلس النواب الليبي، أعلن بطنجة عن عقد جلسة التئام لمجلس النواب بمدينة غدامس، مباشرة بعد العودة كل ما من شأنه إنهاء » إلى ليبيا، لإقرار حالة الانقسام بالمجلس وبما يمكنه من أداء ، مشددا على أن « استحقاقاته على أكمل وجه المقر الدستوري لانعقاد مجلس النواب هو » العزم » . وشدد البيان على « مدينة بنغازي على المضي قدما نحو الوصول إلى إنهاء حالة الصراع والانقسام بكافة المؤسسات، والحفاظ على وحدة وكيان الدولة وسيادتها الدفع بمسار » ، داعيا إلى « على كامل أراضيها المصالحة الوطنية والعودة الآمنة للنازحين . « والمهجرين قصرا وكذا جبر الضرر الاستعداد التام للتعاطي » كما أعرب عن بإيجابية مع كافة مخرجات مسارات الحوار بما يتفق مع الإعلان الدستوري وتعديلاته والاتفاق السياسي الليبي، وتثمين ما تم ، « من خطوات إيجابية 5+5 إنجازه عبر لجنة الالتزامبإجراءانتخابات » مجدداالتأكيدعلى رئاسية وبرلمانية وفق إطار دستوري وإنهاء المرحلة الانتقالية في أقرب وقت ممكن، على أن لا تتجاوز العام من تاريخ التئام مجلس . « النواب ضرورة احترام الإعلان » وأكد البيان على الدستوري وشرعية الأجسام المنبثقة عنه، وعلى أهمية الالتزام بما جاء في الفقرات من الصيغة التنفيذية لقرار مجلس 28 25- بشأن دور مجلس 2510CSR الأمن رقم النواب وعدم خلق جسم مواز يساهم في ، داعيا إلى نبذ خطاب الكراهية « إرباك المشهد وحث كافة المنابر الإعلامية على إعلاء خطاب التصالحوالتسامح. وثمن البيان الختامي جهود المملكة المغربية وحرصها على دعم الشعب الليبيمن أجل إيجاد حل سياسي للأزمة الليبية وعودة دعم المجتمعين » الاستقرار للبلاد، مؤكدا على لكل اللقاءات الإيجابية البناءة، التي تستضيفهاالدولالشقيقةوالصديقة،لتقريب . « وجهات النظر بين الأطراف الليبية قال وزير الصحة، خالد آيت الطالب، أول أمس السبت بالرباط، إن المشاريع الاستشفائية الجديدة تشمل طاقة 2021 المبرمج افتتاحها خلال سنة سريرا. 2260 سريرية إضافية تقدر بـ وأبرز آيت الطالب، في معرض تقديمه لمشروع أمام 2021 الميزانية الفرعية لوزارة الصحة لسنة لجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية بمجلس المستشارين، أنه سيتم كذلك، في إطار ، 2021 تعزيز الشبكة الاستشفائية المبرمجة برسم الشروع في إعادة بناء المركز الاستشفائي ابن سينا بالرباط، وبناء ثمانية مراكز استشفائية إقليمية، وبناء المركز الاستشفائي الجهوي بوجدة، مستشفى للقرب. 11 إلى جانب بناء كما يشمل برنامج العمل، حسب الوزير، توسيع التغطية الصحية الأساسية من خلال تسريع التغطية الصحية لبلوغ التغطية الصحية ، وتعزيز العرض الصحي 2022 الشاملة قبل متم من المستوى الأول، وتعزيز البرامج الصحية برامج صحة ( الوطنية وبرامج محاربة الأمراض الأم والطفل، وصحة فئات ذوي الاحتياجات ، فضلا عن ) الخاصة واليقظة والأمن الصحيين تعبئة الموارد البشرية وتعزيز حكامة القطاع. وفيمعرضتقديمهللميزانيةالقطاعيةللوزارة ، أفاد المسؤول الحكومي أن الاعتمادات 2021 برسم مليون 774 مليارا و 19 المرصودة للوزارة تبلغ درهم، مبرزا أن توسيع التغطية الصحية الأساسية يعد أولوية مشروع هذه الميزانية. وأوضح، في هذا الصدد، أن الميزانية 1,090 المرصودة للوزارة ستسجل زيادة قدرها في المائة مقارنة مع ميزانية 5,8 مليار درهم، بنسبة ، موضحا أن هذه الاعتمادات تتوزع 2020 سنة حسب البرامج الميزانياتية للوزارة بين كل من الموارد البشرية وتعزيز قدرات المنظومة الصحية، والتخطيط والبرمجة والتنسيق، والصحة الإنجابية وصحة الأم والطفل والشباب والسكان ذوي الاحتياجات الخاصة. كما تهم البرامج المدرجة ضمن الميزانية القطاعية، يضيف الوزير، الرصد الوبائي واليقظة والأمن الصحيين والوقاية ومراقبة الأمراض، وإجراءات وخدمات الرعاية الصحية الأولية وما قبل الاستشفائية والاستشفائية، وتوفر واستمرارية عرض العلاجات وصون البنية الأساسيةوالتجهيزاتالصحية. واستعرض الوزير أهم محاور الإصلاح المرتقب للمنظومة الصحية، وتشمل على الخصوص تعزيز الاستثمار العمومي والشراكة بين القطاعين العام والخاص، وتشجيع الصناعة الوطنية للأدوية والمعدات، والإصلاح المؤسساتي، والتدبيرالاستباقيللبرامجالصحية. وفي ما يخص توسيع التغطية الصحية الأساسية، ذكر المسؤول الحكومي بأن نسبتها في المائة من 69 ، حوالي 2019 بلغت، متم سنة السكان، وبلغ عدد المستفيدين من نظام المساعدة مليون 16,5 ، أزيد من 2020 الطبية، إلى غاية شتنبر مستفيد. كما قدمت المستشفيات العمومية والمراكز الاستشفائية الجامعية أزيد منسبعة ملايينخدمة صحية، أخذت بعين الاعتبار التدابير المتخذة لمواجهةالجائحة. ولدى استعراضه لمنجزات الوزارة في الميدان ، تطرق الوزير 2020 - 2019 الصحي خلال الفترة إلى تعزيز العرض الصحي الوطني لمواجهة الجائحة، خاصة عبر رفع قدرة التعامل مع الوباء، وإحداث مستشفيات ميدانية ودعم الأطر الطبية والتمريضية، وتوسيع عدد المختبرات للتشخيص الفيروسي والمشاركة في التجارب السريرية للقاح الصينية. » سينوفارم « طورتهشركة » كورونا « وتهم المنجزات كذلك تعزيز العرض الاستشفائي، إذ يرتقب أن ترفع المشاريع 2020 الاستشفائية الجديدة المزمع تشغيلها نهاية سريرا، فضلا عن تعزيز 1696 الطاقة السريرية بـ الصحة بالعالم القروي من خلال تفعيل برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية، وأيضا تحسين الولوج إلى الأدوية والمستلزمات الطبية خاصة عبر مواصلة تخفيض أثمنة حوالي 2020 - 2019 دواء إضافي خلال فترة 1000 الأكثر استهلاكا، موجهة لعلاج بعض الأمراض الخطيرة والمزمنة. وتهم منجزات الوزارة، أيضا، حسب عرض آيت الطالب، تعزيز الوقاية ومحاربة الأمراضغير السارية والمزمنة وفي ما يتعلق بتعبئة الموارد البشرية، أشار 8000 الوزير، على الخصوص، إلى تخصيص ، واستعمال حوالي 2020 - 2019 منصب برسم في المائة من المناصب المالية المخصصة 90 لتعيين الأطباء والممرضين والأطر الإدارية والتقنية، وتطوير التكوين عن بعد وأيضا مأسسة الحوار الاجتماعي. وبخصوص الاعتمادات المخصصة لمواجهة ، قال الوزير إن نسبة تنفيذها »19 كوفيد « جائحة في المائة من مجموع الاعتمادات، مسجلا 88 بلغت 2020 أنه وفي إطار تنفيذ ميزانية الوزارة برسم ، بلغت نسبة أداء ) نونبر الجاري 25 إلى غاية ( في المائة بالنسبة لنفقات 92 النفقات الملتزم بها في المائة بالنسبة للمعدات والنفقات 85 الموظفين، و في المائة بالنسبة 56 المختلفة، فيما سجلت للاستثمار. وتشمل الإجراءات المواكبة لتحسين تدبير الموارد المالية، يضيف الوزير، على الخصوص تعزيز تفعيل البعد الجهوي في المجال الصحي، وإيلاء عناية خاصة للتتبع الميداني والمالي للمشاريع،وتحسينآلياتالبرمجةالتوقعيةمتعددة السنوات. الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيـمين بالخارج تؤكد بنيامي أنها ثلاثية متلازمة وغير قابلة للتجزيئ اتفاق على عقد جلسة التئام بمدينة غدامسلإنهاء الانقسام النائب الليبي أحمد شلهوب يؤكد أن ذاكرة الليبيينستسجل دور المملكة المغربية في التئام مجلس النواب لتذويب الجليد بين أعضائه ويبرز أن هذا الدور يدل على اهتـمام المغرب بأهله في ليبيا

RkJQdWJsaXNoZXIy NjU5NjQ5