18/11/2020

خــــــاص 2020 نـــونـــبـر 19 - 18 الأربعــــــاء - الخميس الصحراء الــمـغربـــيـة 04 w w w . a s s a h r a a . m a للوحدة الترابية للمملكة والمؤيدة توالي ردود الفعل الداعمة للتدخل لتأمين التنقل في الكركرات تضامن إفريقي وتأييد متواصل الصومال تقف إلى جانب المغربفي كافة الإجراءات التي يتخذها لحماية أمنه وسيادته على أراضيه توالت ردود الفعل الإفريقية المتضامنة والمؤيدة لتدخل المغرب لوضع حد لعرقلة ميليشيات لحركة مرور البضائع والأشخاص » البوليساريو « على مستوى المركز الحدودي الكركرات الذي يعد معبرا حيويا لتدفق المبادلات التجارية بين المغرب وباقي دول القارة الإفريقية. وعبرت العديد من البلدان والمنظمات الإقليمية » المشروع « عن دعمها الكامل واللامشروط للتدخل الذي قامت به المملكة المغربية لإعادة » السلمي » و الأمور إلى طبيعتها بهذه المنطقة العازلة. كما أدانت هذه البلدان والمنظمات، وبشدة، « المناورات غير المشروعة والاستفزازية لانفصاليي ، معبرة عن استنكارها القوي لانتهاك « البوليساريو للاتفاقات العسكرية وقرارات » الكيان الوهمي « الشرعية الدولية. وفي هذا السياق، أعرب تجمع دول الساحل والصحراء عن دعمه للإجراءات التي اتخذها المغرب لتأمين حركة المرور الطبيعي في منطقة الكركرات. وأكد تجمع الساحل والصحراء، في بيان، عن دعمه للسلطات المغربية في كافة الإجراءات التي ستتخذها ضمن السيادة الكاملة ووفقا للشرعية الدولية لاستعادة الأمن والحفاظ عليه بشكل مناسب في إطار « وكذا حرية تنقل الأشخاص والممتلكات، . » دينامية منطقة التبادل الحر القارية الإفريقية كما أعرب تجمع بلدان الساحل والصحراء عن 2414-2018 الشديد لانتهاك القرارين « الأسف ، مشيدا بتشبث المغرب في ظل »2440-2018 و الإرادة المتبصرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس بعملية السلام التي يقودها الأمين العام للأمم المتحدة. وفي السياق نفسه، أشادت غامبيا بالعمل الذي قام به المغرب لضمان » الحاسم » و » السلمي « حرية تنقل الأشخاص والبضائع عبر المعبر الحدودي للكركرات . وجددت غامبيا، في بيان صادر عن وزارة اعترافها بالوحدة الترابية للمملكة « خارجيتها، الجهود السلمية التي يبذلها » ، مشيدة ب « المغربية المغرب من أجل التوصل إلى حل دائم تحت اشراف الأمم المتحدة، كما هو منصوص عليه بشكل صريح . « في قرارات مجلس الأمن بدورها، جددت مملكة إيسواتيني التأكيد على تضامنها مع المملكة المغربية في الحفاظ على سيادتها ووحدتها الترابية. وذكر بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون مملكة إيسواتيني تعترف، « الدولي لإيسواتيني، أن بشكل كامل، بسيادة المملكة المغربية على جميع أراضيها، وبحق حكومتها في استعادة وضمان حرية تنقل الأشخاص والبضائع في المنطقة العازلة في الصحراء المغربية. » للكركرات وذكرت مملكة إيسواتيني بمختلف التصريحات والقرارات الصادرة عن الأمم المتحدة والتي تنص على عدم عرقلة حركة المرور المدنية والتجارية المنتظمة في المنطقة العازلة. وكذا بأنه لا ينبغي اتخاذ أي إجراءات من شأنها تعديل الوضع القائم، كما تم الاتفاق عليه خلال وقف إطلاق النار المتفاوض عليه. من جانبه، عبر رئيس الجمعية الوطنية لساو تومي وبرانسيب، ديلفيم سانتياغو داس نيفيس، عن تضامنه مع المملكة المغربية، وتنديده بالأعمال البوليساريو « الاستفزازية التي تقوم بها ميليشيات بمعبر الكركرات. « علمنا بأسف كبير وببالغ القلق، « وقال في بيان أكتوبر الماضي 21 تحرك ميليشيات البوليساريو منذ في المنطقة العازلة للكركرات في الصحراء المغربية، ما تسبب في عرقلة مرور الأشخاص والبضائع عبر . » هذا المعبر نفس الموقف عبرت عنه دولة جيبوتي، التي أكدت عن تضامنها وتأييدها التام للإجراءات التي اتخذتها المملكة المغربية لضمان انسياب حركة السلع والبضائع والأفراد عبر منطقة الكركرات العازلة بين المغرب والجمهورية الإسلامية الموريتانية. وأعربت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بجيبوتي في بيان، عن استنكارها لأية ممارسات من شأنها أن تهدد حركة المرور في هذا المعبر الحيوي للتجارة بين المملكة المغربية والعمق الإفريقي. من جهتها، أكدت وزارة الشؤون الخارجية الغابونية، أن الغابون تدعم الخطوات التي اتخذها المغرب لحماية المنطقة العازلة الكركرات من أجل ضمان التنقل المنتظم للبضائع والأشخاص. كما أعربت الغابون، عن قلقها العميق إزاء العمليات غير القانونية التي نفذتها مليشيات أكتوبر 21 البوليساريو في منطقة الكركرات منذ دعمها للخطوات التي اتخذها المغرب « ، مؤكدة 2020 من أجل تأمين هذه المنطقة العازلة لضمان التنقل . » المنتظم للبضائع والأشخاص الأعمال الاستفزازية « وأكدت دولة الغابون أن للبوليساريو، مصادر التوتر، تشكل انتهاكات صارخة لاتفاقيات وقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، وتعيق بشدة الحركة المدنية والتجارية، . » وتضعف وقف إطلاق النار الموقع اتحاد جزر القمر عبر، بدوره، عن دعمه الكامل للمملكة المغربية التي اتخذت قرارا بالتدخل لإعادة حركة تنقل البضائع والأشخاص عبر المنطقة العازلة الكركرات. وذكرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بجزر القمر المكلفة بالجالية، في بيان، أن اتحاد جزر القمر عبر عن دعمه الكامل للمملكة المغربية في معركتها المشروعة، وينوه بالتدخل البطولي للقوات المسلحة الملكية. نفس الموقف عبرت عنه جمهورية إفريقيا الوسطى التي شددت على دعمها للتدابير التي اتخذها المغرب في منطقة الكركرات، لضمان حرية تنقل الأشخاص والبضائع عبر المعبر الحدودي مع موريتانيا. وأعربت وزارة خارجية جمهورية إفريقيا الوسطى في بيان، عن إشادتها برد الفعل السلمي للمملكة المغربية والرامي الى ضمان حرية تنقل الأشخاص والبضائع في منطقة الكركرات، معبرة، باسم حكومة افريقيا الوسطى، عن دعمها للمغرب، المتشبث باتفاق وقف اطلاق النار ولموقفه الثابت في ايجاد تسوية سياسية بما يضمن أمن واستقرار المنطقة. من جانبها، أعربت غينيا الاستوائية عن دعمها وتضامنها مع المغرب في إطار مبادرته العادلة والمشروعة الهادفة إلى استعادة النظام وضمان حرية حركة تنقل البضائع والأشخاص في منطقة الكركرات. وأكدت حكومة غينيا الاستوائية في بلاغ، أن المبادرة المغربية عادلة وشرعية في انسجام تام مع الشرعية الدولية. عبر مكتب الكاميرون لمنظمة المغرب إفريقيا للثقافات والتنمية، أول أمس الاثنين، عن تضامنه مع المغرب إزاء الاستفزازات الخطيرة التي تقوم بها ميليشيا البوليساريو بمنطقة الكركرات. وأعرب المكتب في بيان عن تضامنه المطلق مع كافة الخطوات والتدابير المتخذة من قبل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، من أجل حماية مصالح المملكة ووحدتها الترابية وأمنها، وذلك على إثر الاعتداء والاستفزازات الخطيرة لميليشيا البوليساريو بمنطقة الكركرات. وأبرز البيان أن أعمال البلطجة وزعزعة الاستقرار التي وصلت حد عرقلة تدفق الأشخاص والبضائع بالمعبر، تعتبر مساسا بالوحدة الترابية للمملكة، مشددا على أن الأمر يتعلق بممارسات غير مقبولة تنتهك الاتفاقات العسكرية وقرارات مجلس الأمن التابع للأمم 2440 و 2414 المتحدة وخصوصا القراران اللذان يلزمان البوليساريو بوضع حد لهذه الممارسات. ، » شتنبر 22« كتبت اليومية المالية أول أمس الاثنين، أن التدخل غير » البوليساريو « المشروع لميليشيات بمعبر الكركرات الرابط بين المغرب للكيان « وموريتانيا، يعد تماديا المحمي من قبل الجزائر، في » الوهمي استفزازاته الخطيرة. » البوليساريو « وأكدت اليومية أن المدعومة من قبل الجزائر، قامت بتدخل غير مشروع في معبر الكركرات في أكتوبر المنصرم، بالمنطقة العازلة 21 ال ، مشيرة إلى » بين المغرب وموريتانيا » الكيان الوهمي « أن ميليشيات هذا قامت بإغلاق المحور الطرقي مما أدى إلى ازدحام بالممر الطرقي وإغلاق كامل للمنطقة. وأضافت أن المغرب المتحلي بالصبر والتسامح والمتشبع بالقيم الإسلامية منح الوقت لجهود الوساطة ولكن « ، أنه ليس » البوليساريو « للأسف رأت من الضروري الإنصات لنداءات الأمم ، لافتة إلى « المتحدة وأطراف أخرى أن الجزائر التي يمكنها أن تعدل عن موقفها، لم تقم بتسهيل التوصل إلى توافق. كما أنه لكل شيء « وقالت الصحيفة وقت، فإن صاحب الجلالة الملك محمد السادس تولى المسؤولية باستخدام القوة بشكل متناسب وفق للنصوص ، مبرزة أنه في هذا الإطار » ولصلاحياته تدخلت القوات المسلحة الملكية يوم نونبر من أجل إعادة حركة 13 الجمعة السير بمعبر الكركرات . بالطابع « وأشاد كاتب المقال الاحترافي لهذه العملية التي لم تواجه أية مقاومة، حيث لم يحدث اشتباك ولا . » تهديد للمدنيين ويرى كاتب المقال وهو مدير نشر « الحاج شاهانا تاكيو، أن » شتنبر 22« وظفت قلة من النشطاء « البوليساريو للحديث عنها في حين أنها فقدت بالكامل وجودها على الأرض، كما أن حليفتها الدائمة الجزائر التي تبنت مشروع هذا ، مدعوة إلى لعب ورقة ) الكيان الوهمي ( الواقعية السياسية والبراغماتية عوض مواصلة سياسة الخداع. وأشارت الصحيفة إلى أنه وعلى وحليفتها » البوليساريو « عكس الجزائر، فإن المغرب متناغم مع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ويحظى اليوم وأكثر مما سبق بدعم المنتظم الدولي، مذكرة أنه من خلال الاستثمارات الكبيرة التي قام بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس في العيون تم توفير إطار عيش متميز لسكان المدينة التي في تزايد بما فيها أجانب كثير منهم من بلدان توافدت على جنوب المغرب لفتح قنصليات. ثمار المسيرة « وبحسب اليومية فإن الخضراء التي أبدعها صاحب الرؤية المتبصرة المغفور له جلالة الملك الحسن سنة بادية 45 الثاني طيب الله ثراه منذ للعيان، وقد أعطى وارث سره صاحب الجلالة الملك محمد السادس دفعة قوية لعمل والده من أجل تحقيق مصلحة . » الشعب المغربي الباسل ]58173/20[ ]58089/20[ مكتب الكاميرون بمنظمة المغرب إفريقيا للثقافات والتنـمية ينتقد البلطجة صحيفة مالية: حينـما تتـمادى «البوليساريو « صنيعة الجزائر في استفزازاتها الخطيرة أعربت جمهورية الصومال عن وقوفها إلى جانب المغرب في كافة الإجراءات التي يتخذها لحماية أمنه وسيادته على أراضيه، من خلال تدخله لإعادة إرساء حرية تنقل الأفراد والسلع عبر المعبر الحدودي للكركرات بين المغرب وموريتانيا. وجاء في تغريدة لوزارة الشؤون الخارجية الصومالية على موقع تعرب حكومة جمهورية « ، » تويتر « الصومال الفيدرالية عن وقوفها إلى جانب المملكة المغربية الشقيقة في كافة الإجراءات التي تتخذها لحماية عند » أمنها وسيادتها على أراضيها معبر الكركرات على الحدود بينها وبين موريتانيا. كما دعت حكومة الصومال الحفاظ على أمن المواطنين « إلى المرورية الحركة وانسياب . » والتجارية ويأتي موقف الصومال في إطار ردود الفعل المتضامنة والمؤيدة لتدخل المغرب لوضع حد لعرقلة لحركة » البوليساريو « ميليشيات مرور البضائع والأشخاص على مستوى المركز الحدودي الكركرات، الذي يعد معبرا حيويا لتدفق المبادلات التجارية بين المغرب وباقي دول القارة الإفريقية. وقد عبرت العديد من الدول العربية والإفريقية والمنظمات الإقليمية عن دعمها الكامل للتدخل ، الذي قامت به المملكة » المشروع « المغربية لإعادة الأمور إلى طبيعتها بهذه المنطقة العازلة، مدينة في الوقت نفسه، وبشدة، المناورات غير المشروعة والاستفزازية لانفصاليي . « البوليساريو «

RkJQdWJsaXNoZXIy NjU5NjQ5