11/11/2020

في تجسيد رائع للوحدة التي تميز المملكة من شمالها إلى جنوبها، للمسيرة الخضراء المظفرة، حرصت النيابة 45 وتخليدا للذكرى الـ الإقليمية للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير وفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بالحسيمة على إعداد برنامج تثقيفي وتربوي غني ومتنوع الفقرات استهدف تسليط المزيد من الأضواء على هذه المحطة التاريخية، التي شكلت منعطفا حاسما في تاريخ وطننا لاستكمال الوحدة الترابية. وتضمن البرنامج محاضرات وعروضا عن حدث المسيرة الخضراء تم خلالها الوقوف عند أسباب وحيثيات ونتائج هذا الإنجاز التاريخي الجيلي، وأيضا تنظيم لقاء إذاعي مع متطوعي المسيرة الخضراء المظفرة، الذين استرجعوا ذكرياتهم وحكوا عن مشاركتهم وما تختزنه ذاكراتهم عن الملحمة الخالدة. وشهد البرنامج مشاركة كل من النائب الإقليمي عبد الإله الشيخي، والأستاذ الباحث محمد لمرابطي اللذين تطرقا أيضا لحيثيات ونتائج المسيرة الخضراء المظفرة. وتجسيدا للوحدة واللحمة أبت الأستاذة فدوى التكموتي القيمة على إدارة فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بالحسيمة إلا ، شأنها شأن " الملحفة " أن ترتدي لباس أقاليمنا الجنوبية المتمثل في تلميذات المؤسسات التعليمية بالحسيمة في حين ارتدى التلاميذ 45 ، الذي صادف الذكرى الـ 2020 نونبر 06 يوم الجمعة " الدراعية " للمسيرة الخضراء. واستهل نشاط فضاء الذاكرة بالافتتاح بالنشيد الوطني تلته أناشيد ومغربنا ( صوت الحسن ينادي ) من بينها نداء الحسن : وطنية خالدة الملك محمد السادس أغنية للفنان اللبناني – كلمة تجري فعروقنا غسان خليل ونشيد القوات المسلحة الملكية نشيدنا على الدوام في رسالة موجهة للقوات المسلحة الملكية المرابطة بأقاليمنا الجنوبية تشجيعا من تلاميذ المؤسسات التعليمية بأقصى مدينة في شمال المغرب الحسيمة للتصدي لأي اعتداء على الوحدة الترابية للمملكة، وجرى نقل هذا النشاط مباشر عبر صفحة فضاء الذاكرة التاريخية بالحسيمة في الفايسبوك. 2020 نونبر 11 المــوافــق 1442 ربيع الأول 25 الأربعاء دراهـم 04 - الــثـمن: 10753 الـــعــــدد: مكونات مجلس النواب تثمن الجهود الموصولة، بقيادة جلالة الملك، لتنمية الأقاليم الجنوبية المملكة تعيش على إيقاع التفاؤل بفضل التعليمات الملكية بإطلاق عملية »19 مكثفة للتلقيح ضد فيروس «كوفيد ﻋﺰﻳﺰة اﻟﻐﺮﻓﺎوي قدمت الجمعية المغربية للبرلمانيين الشباب مقترحاتها للجنة الخاصة المكلفة بالنموذج التنموي الجديد، وهي التوصيات والمقترحات، التي كانت أسفرت عنها الدورتان التشريعيتان الأولى والثانية للبرلمانيين الشباب. وأفاد نزار البردعي، رئيس الجمعية المغربية للبرلمانيين الشباب، أن اللجنة الخاصة المكلفة بالنموذج التنموي الجديد استمعت لآراء ومقترحات البرلمانيين الشباب، التي همت مواضيع متنوعة تغطي الجوانب السياسية والاقتصادية والتنموية ذات العلاقة بمختلف الأصعدة الوطنية والإقليمية والدولية. صادق مجلس النواب، أول أمس الاثنين، بالإجماع يتعلق بإعادة تنظيم 74.19 على مشروع قانون رقم أكاديمية المملكة المغربية، خلال جلسة تشريعية ترأسها رئيس المجلس الحبيب المالكي بحضور وزير الثقافة والشباب والرياضة عثمان الفردوس. وحسب بلاغ لمجلس النواب فقد أوضح الفردوس، في عرضه لمضامين مشروع القانون السالف الذكر، أن يأتي تنفيذا للتوجيهات الملكية " هذا النص القانوني السامية لجلالة الملك محمد السادس القاضية بإعادة تنظيم هذه المؤسسة الرفيعة وفق تصور جديد يهدف إلى تعزيز وظيفتها كمؤسسة وطنية علمية ومرجعية تساهم بشكل متميز في الإشعاع الثقافي لبلادنا وتلعب أدوارا بارزة في التواصل والانفتاح الفكري والحضاري . " على مختلف الثقافات وأضاف المصدر ذاته أن مشروع القانون، الذي مادة مقسمة على ستة أبواب، ينص على 79 يتضمن مراجعة مهام الأكاديمية ونظام العضوية فيها وتنظيمها وحكامتها. وقد تم تحديد وتوسيع مهام الأكاديمية لتشمل بالخصوص القيام بالدراسة والبحث وتشجيع تنمية البحث العلمي وتطويره، وتعبئة الطاقات الفكرية والعلمية الوطنية والأجنبية والدولية، ثمنت مكونات مجلس النواب الجهود الموصولة التي يقوم بها المغرب، بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في تنمية الأقاليم الجنوبية، ودعم الاستثمار فوق ترابها وتهيئة مجالها الجغرافي والنهوض بقطاع الصيد البحري وتقوية الاستقطاب السياحي. وشددت مكونات مجلس النواب، خلال اجتماع عقده رئيس المجلس لحبيب المالكي مع رئيسة ورؤساء الفرق والمجموعة النيابية أول أمس الاثنين خصص للمراقبة والتشريع وبرنامج مناخ تطبعه " عمل المؤسسة، على أن هذه الجهود تأتي في ظل الثقة باعتماد القوى الدولية الكبرى لمواقف بناءة عبر إبرام شراكات استراتيجية واقتصادية، تشمل دون تحفظ أو استثناء . " الأقاليم الجنوبية للمملكة كجزء لا يتجزأ من التراب المغربي وحسب بلاغ لمجلس النواب فقد عبرت مكونات المجلس عن اعتزازها بما ورد في الخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى للمسيرة الخضراء المظفرة، والذي أكد من خلاله صاحب 45 الـ الجلالة على المكتسبات والنجاحات التي حققتها المملكة المغربية بقيادة جلالته الحكيمة في دحض الأطروحات الانفصالية المتجاوزة ودعم المجتمع الدولي لمبادرة الحكم الذاتي للأقاليم الجنوبية تحت السيادة المغربية. كما جدد رئيس ومكونات المجلس تأكيد تعبئة ممثلي الأمة في الدفاع عن الوحدة الترابية والتصدي للمناورات اليائسة التي ماتزال لصيقة بتصورات خاطئة وقناعات ماضوية تعرقل البناء المغاربي وتضيع فرصا كثيرة للتنمية والتقدم والرخاء. وبخصوصالعمل الرقابي، تداول الاجتماع في برنامج النصف الثاني من شهر نونبر الجاري، وذلك بإدراج قطاعات الخارجية ، وقطاعات ( نونبر 16) والعدل والطاقة والمعادن في جلسة الأوقاف والشوؤن الإسلامية والصحة والأسرة والتضامن . ( نونبر 23 جلسة ) والطفولة عبرت فعاليات من مختلف المشارب عن سعادتها بالبشرى، التي جرى زفها للشعب المغربي عبر بلاغ للديوان الملكي الصادر عقب جلسة العمل التي خصصت لاستراتيجية التلقيح ضد فيروس . "19 كوفيد " كورونا المستجد وعبر الفاعلون شأنهم شأن عموم المواطنين عن اعتزازهم بالاهتمام، الذي يوليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله لشعبه، في ظرف عصيب يمر منه العالم بإسره، وتتبع جلالته لتطور الجائحة والتدابير المتخذة في إطار مكافحة انتشارها وحماية حياة وصحة المواطنين. وثمن المواطنون عبر مختلف الوسائل التوجيهات السامية -19 من أجل إطلاق عملية مكثفة للتلقيح ضد فيروس كوفيد في الأسابيع المقبلة، العملية الوطنية الواسعة النطاق وغير تأمين تغطية للساكنة بلقاح كوسيلة " المسبوقة، التي تهدف إلى ، كما أكد " ملائمة للتحصين ضد الفيروس والتحكم في انتشاره الصحراء " بلاغ الديوان الملكي الصادر أول أمس الاثنين، ونشرته حسب نتائج " في عدد أمس الثلاثاء، والذي أكد أنه " المغربية الدراسات السريرية المنجزة أو التي توجد قيد الإنجاز، فإن . " سلامة، وفعالية ومناعة اللقاح قد تم إثباتها المواطنين الذين تزيد " ينتظر وفق البلاغ نفسه أن تغطي العملية سنة، حسب جدول لقاحي في حقنتين. وستعطى 18 أعمارهم عن الأولوية على الخصوص للعاملين في الخطوط الأمامية، وخاصة العاملين في مجال الصحة، والسلطات العمومية، وقوات الأمن والعاملين بقطاع التربية الوطنية، وكذا الأشخاص المسنين والفئات الهشة للفيروس، وذلك قبل توسيع نطاقها على باقي . تجدر الإشارة إلى أن المملكة تمكنت من احتلال " الساكنة ، بفضل المبادرة -19 مرتبة متقدمة في التزود باللقاح ضد كوفيد والانخراط الشخصي لصاحب الجلالة اللذين مكنا من المشاركة الناجحة لبلدنا في هذا الإطار، في التجارب السريرية. 02 02 جلالة الملك يهنئ ألفا كوندي بمناسبة إعادة انتخابه رئيسا لجمهورية غينيا يهنئ جلالة الملك الحسن واتارا بمناسبة إعادة انتخابه رئيسا لجمهورية كوت ديفوار تفــاصــيــل في الصــفـحـــة الثانية الجمعية المغربية للبرلمانيين الشباب تقدم مقترحاتها للجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد يتعلق 74.19 مجلس النواب يصادق بالإجماع على مشروع قانون رقم بإعادة تنظيم أكاديمية المملكة المغربية تلميذات وتلاميذ من أقصى الشمال يحيون القوات المسلحة الملكية المرابطة في الجنوب نزار البردعي لـ"الصحراء المغربية": المقترحات غطت الجوانب السياسية والاقتصادية والتنـموية للمسيرة الخضراء بالحسيمة في تجسيد رائع للوحدة الترابية 45 احتفالات بالذكرى الـ ناصر بوريطة يدعو إلى إعداد مقاربة تضامنية لمواجهة التحديات المشتركة بين البلدان العربية والاتحاد الأوروبي كريستيان كامبون يؤكد قوة العلاقات التي تجمع بين المغرب وبلاده مسؤول بمجلس الشيوخ الفرنسي يشيد بالدور الكبير للمملكة المغربية في نشر قيم السلم والتسامح والاعتدال بدا العالم في زمن كورونا مختلفا، كأنه عالم تسكنه الأشباح، وحتى لما بدأت الكائنات تترجل فوق البسيطة بدا كأنه ساعة توقفت عقاربها، واستسلم الكثيرون "19 كوفيد " لأقدارهم ينتظرون اللحظة، التي يغزو فيها فيروس كورونا المستجد الأجساد، لأنه أعلن على البشرية حربا لا تبقي ولا تذر. في زمن كورونا كان المغرب متميزا وما يزال، مختلفا في عالم تائه، وأضاف أول أمس الاثنين لبنة أخرى إلى صرح تميزه، بفضل رؤيا وحكمة جلالة الملك محمد السادس، التي تواصل الارتقاء بالمغرب والمغاربة، وتقود مسيرة التحول في زمن ثابت. توجيهاته السامية من أجل " اللبنة التي نقصدها تتمثل في إعطاء صاحب الجلالة . " في الأسابيع المقبلة -19 إطلاق عملية مكثفة للتلقيح ضد فيروس كوفيد إننا بصدد رؤيا ملكية، تجاوزت الرؤية في مفهومها الأدبي، الذي يؤكد توفرها لدى كل من يرى، بينما الرؤيا يتفرد بها من يؤمن ويعمل أيضا من أجل تحقيق ما يبدو مستحيلا في نظر الآخرين على أرض الواقع. هنا يكمن التميز والاستثناء المغربيان في زمن غير الأزمنة، زمن تقشي وباء كورونا، الذي تطلب التشمير على العقول قبل الأذرع، وإبداع أساليب جديدة من أجل النجاة والإفلات من الهلاك بعد سقوط القناع عن الكثيرين وافتضاح أمر أنانية العالم، واحتكار أي شيء يرى أنه قارب نجاة. تأمين تغطية للساكنة " إن الأمر يتعلق باستمرار الإبداع في زمن خاص وتبقى الغاية بلقاح كوسيلة ملائمة للتحصين ضد الفيروس والتحكم في انتشاره. فحسب نتائج الدراسات السريرية المنجزة أو التي توجد قيد الإنجاز، فإن سلامة، وفعالية ومناعة كما أكد بلاغ الديوان الملكي. " اللقاح قد تم إثباتها كما أكدنا في افتتاحية عدد أمس يشكل القرار والتعليمات الملكية السامية بشرى سارة لعموم المواطنين، كيف لا وهي ساهمت قبل التفعيل في الأسابيع المقبلة في رفع المعنويات والمناعة الجماعية. قبل البشرى التي نحن بصدد الحديث عنها كان سكان العالم الثالث يضعون أيديهم على قلوبهم، ينتظرون العام المقبل أو الذي يليه في أحسن الأحوال للحصول على اللقاح، لكن ها نحن في المغرب ندخل حقبة التلقيح ضد الوباء في أواخر العام الحالي، مع تحديد من سيشكلون أول المستفيدين. إنها مناسبة أخرى ليباهي المواطن المغربي العالم بانتمائه لبلد يعطي الأولوية لشعبه، ويبدع من أجل إنقاذه في زمن راح فيه كل بلد وكل فرد يغني على ليلاه، وكما أشرنا في أكثر من مناسبة تبقى ليلى المغربية محسودة، لأن ما بذل من أجلها يصعب حصره في افتتاحية أو بين دفتي كتاب، من التضحية بالاقتصاد من أجل الإنسان إلى صناعة الثروة عبر صندوق تدبير جائحة كورونا، مرورا عبر التحول الصناعي لتصنيع الكمامة محليا، والانتقال من صنعة صفر كمامة إلى الملايين ثم التصدير، وتقديمها على شكل إعانات لشعوب شقيقة وصديقة تزامنا مع تحقيق الاكتفاء، إلى المشاركة الناجحة في مرتبة متقدمة " التجارب السريرية للقاح، وإبرام عقود مع الشركات المصنعة، إلى احتلال ، بفضل المبادرة والانخراط الشخصي لصاحب -19 في التزود باللقاح ضد كوفيد . " الجلالة اللذين مكنا من المشاركة الناجحة لبلدنا في هذا الإطار، في التجارب السريرية دليلنا في زمن كورونا الذي يتطلع العالم لنهايته هو العناية الملكية والسهر الملكي الدائم على كل ما يجري اتخاذه من إجراءات لتحصين الوطن والمواطنين ومحاربة ، الذي جرى التأكيد بكل لغات العالم أن التلقيح هو السبيل الوحيد لتفاديه، "19 كوفيد " وهو ما سيتحقق في بلدنا دون شك، طالما أن المغرب من أوائل الدول، التي ستشهد حملة للتلقيح ضد خصم العالم الأول، بفضل الرؤيا والإبداع الملكيين. ﺣــﺴــﻦ اﻟﻌــﻄــﺎﻓﻲ [email protected] رؤيا وإبداع ملكي في زمن كورونا في كلمته التي ألقيت عبر تقنية الفيديو خلال اجتـماع القمة الخامس بأثينا خلال اجتـماع عقده رئيس المجلسلحبيب المالكي مع رئيسة ورؤساء الفرق والمجموعة النيابية أول أمس فاعلون من مختلف المشارب يعبرون عن امتنانهم لجلالة الملك سنة حسب جدول لقاحي في حقنتين خصوصا العاملين في 18 العملية تعطي الأولوية للمواطنين الذين تزيد أعمارهم عن الخطوط الأمامية خاصة في مجال الصحة والسلطات العمومية وقوات الأمن وفي قطاع التربية الوطنية تفــاصــيــل في الصــفـحـــة الثانية تثمين دولي متواصل لمضامين الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى الخضراء للمسيرة 45 الـ مهدي قطبي يؤكد إرادة جلالة الملك جعل الثقافة أولوية وطنية 6 ـ 5 ـ 4 خاص في الصفحتين تفــاصــيــل في الصــفـحـــة الثانية تفــاصــيــل في الصــفـحـــة الثانية تفــاصــيــل في الصــفـحـــة الثانية دعا وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أول أمس الاثنين، الى إعداد مقاربة متعددة وتضامنية الأبعاد لمواجهة التحديات المشتركة بين البلدان العربية والاتحاد الأوروبي. وقال بوريطة، في كلمته التي ألقيت عبر تقنية الفيديو خلال اجتماع القمة الخامس بأثينا لدول جامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي، إن اجتماع القمة الخامس لدول جامعة الدول العربية والاتحاد يترجم، بشكل ملموس، التطلع » الأوروبي المشترك إلى الارتقاء بمسارات الحوار والتعاون إلى مستويات أعلى، انطلاقا من شراكة حقيقية وخطط عمل واقعية تستحضر الأبعاد الحضارية والإنسانية، لرفع التحديات الراهنة ووضع أسس متينة لتنمية مستدامة هدفها الدفاع عن المصالح المشتركة لشعوبنا وتأمين . « رفاهيتها وشدد بوريطة، في هذا الاطار، على أن الرؤية الملكية في هذا الصدد تنبني على مجموعة من الأسس المعبر عنها في كلمته السامية أمام القمة العربية الأوروبية الأولى، التي احتضنتها مدينة شرم الشيخ، بجمهورية مصر العربية، في إجراء « ، والداعية إلى 2019 فبراير 02 تقييم موضوعي وهادئ لواقع التعاون الأوروبي، - العربيي نوه رئيسمجموعة الصداقة البرلمانية الفرنسية المغربية ورئيس لجنة العلاقات الخارجية والدفاع والقوات المسلحة في مجلس الشيوخ الفرنسي، كريستيان كامبون، أول أمس الاثنين بالرباط، بالدور الكبير الذي تقوم به المملكة المغربية في نشر قيم السلم والتسامح والاعتدال. وأبرز كامبون، خلال استقباله من طرف الخليفة الأول لرئيس مجلس المستشارين ورئيس مجموعة الصداقة المغربية الفرنسية بالمجلس، عبد الصمد قيوح، الأهمية الكبرى التي يكتسيها معهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدين والمرشدات في هذا المجال. وحسب بلاغ لمجلس المستشارين، فقد أشاد المسؤول البرلماني الفرنسي بعمق وجودة العلاقات الفرنسية المغربية، القائمة على الاحترام والتقدير المتبادلين، والتضامن والتفاهم بشأن العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك سواء على المستوى الثنائي أو في الإطار متعدد الأطراف، لاسيما على المستوى الإفريقي، حيث اعتبر السيناتور الفرنسي أن المغرب يمثل جسرا للتواصل بين القارتين الأوروبية والإفريقية. وأكد كامبون، بهذه المناسبة، على احترام فرنسا وتقديرها الثابت للإسلام والمسلمين ولمبدأ التعايش والاحترام بين كافة الديانات السماوية. من جهته، يضيف البلاغ، استعرض قيوح، خلال استقباله لكامبون إلى جانب عضو الجمعية الوطنية بجمهورية فرنسا، مجيد لكراب، وممثل الفرنسيين بالمنطقة المغاربية وقعت المؤسسة الوطنية للمتاحف والوكالة الفرنسية 300 للتنمية، أول أمس الاثنين بالرباط، على اتفاقية منحة بقيمة ألف أورو تهدف إلى تمويل برنامج تدريبي لمهن التحافة والتراث لعموم إفريقيا. ووقع هذه الاتفاقية كل من وزير أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، ورئيس المؤسسة الوطنية للمتاحف، مهدي قطبي، ومدير مكتب الوكالة الفرنسية للتنمية بالمغرب، ميهوب مزواغي. وتروم هذه الاتفاقية التي ستمكن المؤسسة الوطنية للمتاحف من تعزيز مكانتها كمفترق طرق للمعارف الإفريقية في مجال الحفاظ على التراث والهندسة الثقافية، تنفيذ برنامج لبناء القدرات وتبادل الخبرات في إطار التعاون بين البلدان الإفريقية، مع تعبئة خبراء من فرنسا ومن بلدان غرب إفريقيا الناطقة بالفرنسية، المؤسسة الوطنية للمتاحف والوكالة الفرنسية للتنمية توقعان ألف أورو 300 على اتفاقية منحة بقيمة تفــاصــيــل في الصــفـحـــة الثالثة تفــاصــيــل في الصــفـحـــة الثانية

RkJQdWJsaXNoZXIy NjU5NjQ5