07/11/2020

02 أخبار وطنية w w w . a s s a h r a a . m a 2020 نونبر 08/07 السبت/الاحد الصحراء الــمـغربـــيـة »19 إصابة جديدة بـ«كوفيد 5398 وزارة الصحة تعلن أمسعن ساعة الماضية 24 خلال الـ نائب رئيسجنوب السودان يؤكد أن زيارة جلالة الملك التاريخية لجنوب السودان كانت وما تزال محل تقدير كبير من لدن أهل الجنوب جلالة الملكجعل من تحقيق سفير المملكة بالبيرو: التنمية بإفريقيا أولويةفيالسياسة الخارجية للمغرب مغربية الصحراء تقوم علىمرتكزاتتاريخية وسياسية أكاديميون: وقانونيةوحقوقيةوتنموية تؤكد أهمية دور القطاع الخاص سفيرة المغرب بإسبانيا فيتنمية وتطوير القطاع السياحي حالة وفاة 68 حالة شفاء و 3739 أكدتفي النشرة اليومية لنتائج الرصد الوبائي تحدث عن تطلع بلاده لمزيد من تطوير علاقات التعاون مع المغربفيشتى المجالات بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس ببرقية تهنئة إلى جون بومبي جوزيف ماغوفولي، بمناسبة تنصيبه رئيسا لجمهورية تنزانيا المتحدة. ومما جاء في برقية جلالة الملك «يطيب لي بمناسبة تنصيبكم رئيسا لجمهورية تنزانيا المتحدة، أن أتوجه إليكم بأحر التهاني وأصدق المتمنيات بكامل التوفيق في مواصلة مهامكم السامية، لتحقيق ما يصبو إليه الشعب التنزاني الشقيق من اطراد التقدم والازدهار، في ظل الأمن والاستقرار». وأعرب جلالة الملك، في هذه البرقية، للرئيس التنزاني عن حرص جلالته «على العمل مع فخامتكم من أجل تعزيز روابط الصداقة بين المملكة المغربية وجمهورية تنزانيا المتحدة، والرقي بعلاقات الشراكة والتعاون المثمر التي تجمعهما إلى المستوى الأمثل الذي يتطلع إليه شعبانا». بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس ببرقية لرئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، عبد المجيد تبون، دعا فيها جلالته بالشفاء العاجل له، وذلك إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد. وجاء في برقية جلالة الملك «فقد علمت ببالغ التأثر بنبإ إصابتكم بفيروس كورونا المستجد». وأضاف جلالة الملك «وإنني لأدعو الله العلي القدير بأن يعجل بشفائكم واستعادتكم لكامل صحتكم وعافيتكم وأن يجنبكم كل مكروه». أصدر الحقوقيون والأكاديميون والصحافيون والفاعلون في المجتمع المدني، أعضاء المنصة الدولية للدفاع عن الصحراء المغربية ودعمها، آلاف، أول أمس الخميس عشية الاحتفال بالذكرى السنوية 3 وعددهم الخامسة والأربعين للمسيرة الخضراء المجيدة، بيانا بمثابة وثيقة تأسيسية يلتزمون بموجبها بإيصال رسالة مغربية الصحراء في أوساط المجتمع المدني والجامعات ووسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي. وجدد الأعضاء، في الوثيقة التأسيسية لهذه المنصة الدولية، التأكيد على «مغربية الصحراء التي لا رجعة فيها، وهي جزء لا يتجزأ من التراب الوطني للمملكة المغربية»، وشجبوا «الأعمال التي ما فتئت بهدف المس بالوحدة الترابية للمملكة 1975 الجزائر تتخذها منذ عام المغربية، في انتهاك للمبادئ المكرسة في ميثاق الأمم المتحدة وفي إعلان مبادئ القانون الدولي المتعلقة بالعلاقات الودية بين الدول الصادر .» 2625 بموجب قرار الجمعية العامة وتتوخى المنصة، وهي عبارة عن بنية مستقلة ومرنة، توسيع نطاق ونشر رواية سكان الصحراء المغربية، التي تسعى الجزائر وموالوها إلى إخفائها: رواية عن الصحراء التي تشهد الحركية، وتتمتع بمؤسسات حرة وديمقراطية وتعيش في الأمن والاستقرار والازدهار، وعن المغرب الذي يعد فاعلا في السلم والديمقراطية والتنمية في قارته وفي العالم. علاوة على ذلك، تشيد الوثيقة بجهود التنمية المبذولة في الصحراء المغربية، في إطار النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية، الذي ، 2015 أطلقه صاحب الجلالة الملك محمد السادس بالعيون في نونبر حيث نوه بتبصره وطموحه. واكتشفت عشرات الشخصيات، تتحدر من القارات الأربع، على أرض الواقع، الجهود التي يبذلها المغرب من أجل تنمية منطقة الصحراء، . كما عقدوا اجتماعات حرة مع 2019 خلال زيارتها للمغرب في يوليوز المنتخبين المحليين ورؤساء الجهات بالصحراء، وقاموا بزيارات لأوراش التنمية المهيكلة بالصحراء المغربية. وبعد أن أكدوا على مسؤولية الجزائر، التي لا تسقط بالتقادم، في نشأة وتطور واستمرار النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية، دعا أعضاء المنصة الجزائر «إلى أن تظل منخرطة بروح الواقعية والتوافق في مسلسل الموائد المستديرة على طول مدتها حتى تفضي إلى نتائج»، و»طالبوا الجزائر باحترام التزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي ووضع حدلحالة الفوضى السائدة في مخيمات تندوف بفضل التفويض غير القانوني للسلطة في المخيمات إلى البوليساريو، وهو وضع يجعل من الممكن حدوث أسوأ انتهاكات لحقوق الإنسان في هذا الجزء من الأراضي الجزائرية». كما جدد أعضاء المنصة الدولية للدفاع عن الصحراء المغربية ودعمها، تأكيدها أن «المبادرة المغربية للحكم الذاتي هي الحل الوحيد والأوحد للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية»، ودعوا مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، ومن خلالها المجتمع الدولي، إلى دعم البحث عن «حل سياسي واقعي وبراغماتي ودائم يقوم على التوافق». وشارك العديد من الخبراء الدوليين، أعضاء هذه المنصة، في ندوة دولية حول الحكم الذاتي وتقرير المصير، عقدت يوم الأربعاء في مدينة العيون بشكل افتراضي تحت رعاية المركز الإفريقي لتعزيز السلام وتحول النزاعات. وبهذه المناسبة، شددوا على التطابق التام للمبادرة المغربية للحكم الذاتي مع حق تقرير المصير. أبرز الموقع الإخباري المقدوني الشمالي «إم كا دي» أن عدد الدول التي تفتح قنصليات لها في الصحراء المغربية في تزايد مستمر. وفي هذا الصدد، كتب الموقع الإخباري أن دولة الإمارات العربية المتحدة، أيضا، فتحت يوم الأربعاء الماضي، قنصلية عامة لها في العيون، مسجلا أن مثل هذه القرارات تعزز الاعتراف الدولي بمغربية الصحراء. وأبرز الموقع الإخباري أن افتتاح هذه القنصلية يكتسي أهمية خاصة، على اعتبار أن دولة الإمارات العربية المتحدة هي أول دولة عربية وخليجية تفتح تمثيلية دبلوماسية لها في الأقاليم الجنوبية للمملكة. ولاحظ المصدر ذاته أن افتتاح القنصلية الإماراتية يرفع عدد التمثيليات الدبلوماسية إلى ستة عشر. وتعد القنصلية العامة للإمارات العربية المتحدة بالعيون تاسع تمثيلية دبلوماسية يتم افتتاحها بعاصمة الصحراء المغربية في أقل من سنة. دولة إفريقية افتتحت تمثيليات دبلوماسية لها في حاضرتي 15 وتنضم الإمارات العربية المتحدة إلى الصحراء المغربية، العيون والداخلة؛ والمتمثلة في جزر القمر المتحدة، والغابون وساو تومي وبرنسيب، وجمهورية إفريقيا الوسطى، وكوت ديفوار، وبوروندي، وزامبيا ومملكة إسواتيني. أعلن المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية عن إطلاق فضاء جديد على موقعه الإلكتروني خاص بقضية الصحراء المغربية. وأبرز المعهد، في بلاغ له أول أمس الخميس، أن هذا الفضاء متعدد اللغات، الذي تم للمسيرة الخضراء المظفرة، يتضمن الخطابات 45 إحداثه بمناسبة تخليد الذكرى الـ ، كما يتضمن قرارات مجلس الأمن التابع للأمم 1975 والرسائل الملكية منذ سنة المتحدة، ما يمكن الباحثين المغاربة والأجانب من الحصول على المعلومة مباشرة من مصادرها. من جهة أخرى، أشار المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية إلى أنه بصدد الانتهاء من إعداد قائمة بالمصطلحات القانونية والسياسية والتاريخية المتعلقة بقضية الصحراء المغربية، مسجلا أن وسيلة العمل هاته التي تمت بلورتها لخدمة الدبلوماسية المغربية، ستضاف لاحقا لهذا الفضاء. أكد ثلة من الأساتذة الجامعيين والباحثين خلال ندوة وطنية نظمت، أول أمس الخميس عن بعد، حول موضوع «الحماية القانونية للوحدة الترابية»، أن مغربية الصحراء تقوم على مرتكزات تاريخية وسياسية وقانونية وحقوقية وتنموية. وأبرز الأكاديميون خلال هذه الندوة، التي نظمت بشراكة بين كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، التابعة لجامعة ابن زهرـ أكادير، وفريق البحث في قانون الأعمال والاستثمار، وأطرها الدكتور أحمد قيلش، أستاذ التعليم العالي بجامعة ابن زهر، أن مغربية الصحراء تستمد أسسها من الروابط التاريخية بين القبائل الصحراوية وسلاطين المملكة المغربية، والشرعية الدولية والبناء الديمقراطي والحقوقي والتنموي الذي أقامه المغرب بالأقاليم الجنوبية والذي لقي إشادة دولية. وقال الأستاذ محمد الخضراوي، في مداخلة له خلال هذه الندوة، التي نظمت بمناسبة الذكرى الـ للمسيرة الخضراء، «إن المملكة المغربية لها اليوم 45 من الحجج والأدلة التاريخية والقانونية والسياسية والاقتصادية ما تثبت شرعية سيادتها على أقاليمها الجنوبية». وأضاف أن القانون والأعراف الدولية دعائم أساسية لسيادة المغرب على صحرائه، مشيرا إلى أن نزاع الصحراء تصنفه اللجنة الرابعة لهيئة الأمم المتحدة في خانة النزاعات السياسية، وليس في خانة تصفية الاستعمار كما يروج لذلك خصوم الوحدة الترابية في المحافل الدولية. وسجل الخضراوي أن عدالة القضية الوطنية الأولى تجد مشروعيتها في القضاء الدولي من خلال تأكيد محكمة العدل الدولية، التي تشكل التنظيم القضائي الرئيسي في منظمة الأمم المتحدة، على وجود روابط قانونية وتاريخية بين سكان الصحراء وملوك وسلاطين المغرب، مشيرا إلى أن هذا الرأي القانوني ينضاف إلى المرتكز السياسي الذي يكمن في إقامة انتخابات محلية حرة ونزيهة وديمقراطية شهد بنزاهتها خبراء ومراقبون دوليون. من جهته، أكد الأستاذ محمد الهيني أن دستور المملكة أولى اهتماما للوحدة الترابية للمملكة، مشيرا إلى أن حماية الوحدة الترابية للمغرب، كما وردت في تصدير ، أضحت اليوم، في ظل 2011 الدستور المغربي لسنة مناورات خصوم الوحدة الترابية، مسؤولية كل القوى الوطنية من حقوقيين وسياسيين وجامعيين. واستحضر الهيني، في هذا السياق، مقتطفا من خطاب جلالة الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى للمسيرة الخضراء، حينما قال «يتعين على كافة 34 الـ السلطات العمومية مضاعفة جهود اليقظة والتعبئة للتصدي بقوة القانون لكل مساس بسيادة الوطن والحزم في صيانة الأمن والاستقرار والنظام العام، الضمان الحقيقي لممارسة الحريات». من جانبه، قال الأستاذ محمد الغالي، إن المسار الدبلوماسي والاقتصادي الذي سلكه المغرب في الدفاع عن وحدته الترابية لقي إشادة دولية، مشيرا إلى أن تفعيل مبادئ القانون الدبلوماسي والقنصلي بكل من العيون والداخلة عن طريق إحداث قنصليات عامة لمجموعة من الدول الإفريقية والعربية يعتبر من أهم المكاسب والانتصارات الدبلوماسية التي حققتها الدبلوماسية المغربية في إطار تدبير قضية الصحراء. وأضاف أن انتخاب ممثلين من أبناء الصحراء وتمثيلهم للسكان المحليين في المجالس المحلية والبرلمان، وكذا مشاركتهم في المفاوضات الأممية حول قضية الصحراء يعد سندا آخر لسيادة المغرب على صحرائه، فضلا عن الاعتراف القانوني للمنظمات القارية والدولية لسيادة المغرب على صحرائه من خلال توقيع اتفاقية التبادل الفلاحي، واتفاقية الصيد البحري مع الاتحاد الأوروبي والتي تشمل كافة التراب الوطني من طنجة إلى الكويرة. أما الأستاذ عز الدين خمريش، فأكد أن المغرب شهد تطورا في مجال حقوق الإنسان، وطفرة حقوقية على المستوى الإقليمي، مشيرا إلى أن المغرب يعتبر نموذجا يحتذى في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحقيق الانتقال الديمقراطي واحترام الحريات العامة، ونشر ثقافة حقوق الإنسان كما هي متعارف عليها دوليا. وأضاف أن إشادة مجلس الأمن الدولي، في قراره الأخير، بدور اللجنتين الجهويتين للمجلس الوطني لحقوق الإنسان بالعيون والداخلة، وكذا تفاعل المغرب مع آليات مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، هي ضربة قوية لخصوم الوحدة الترابية للمملكة، مشيرا إلى أنه في المقابل أعرب مجلس الأمن، في الذي يمدد ولاية بعثة المينورسو إلى 2548 قراره رقم ، عن «بالغ انشغاله إزاء المعاناة 2021 أكتوبر 31 غاية المستمرة» التي يتكبدها سكان مخيمات تندوف. أكدت كريمة بنيعيش، سفيرة المغرب في إسبانيا، أول أمس الخميس، على أهمية الدور «المحوري والأساسي» الذي يلعبه القطاع الخاص في تنمية وتطوير القطاع السياحي والترويج لمختلف مكوناته. وقالت بنيعيش خلال افتتاح أشغال الدورة العامة الـ للأعضاء المنتسبين لمنظمة السياحة العالمية، التي 42 عقدت أول أمس الخميس بمدريد، أن قطاع السياحة يواجه هذا العام العديد من التحديات والرهانات جراء )، مشددة على أهمية 19 تفشي جائحة فيروس (كوفيدـ مواجهة هذا الوضع عبر كل الوسائل والإمكانيات المتاحة اليوم، لاسيما الوسائل التكنولوجية. وأوضحت سفيرة المغرب في إسبانيا، أن الأزمة الصحية أثرت بشكل كبير على قطاع اقتصادي حيوي وأساسي في العديد من الدول، ومن ضمنها المغرب الذي اعتمد خلال العقود الماضية استراتيجية لتنمية وتطوير سياحة مستدامة وشمولية، ترتكز على مختلف المؤهلات والإمكانيات التي تتوفر عليها المملكة. وأضافت أن المغرب اعتمد تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس مقاربة استباقية استهدفت بالأساس تقوية وتعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص في القطاع السياحي، وتقديم الدعم والمساعدة للشركات والمقاولات المغربية التي تضررت بشكل خاص هذه السنة من التداعيات والآثار السلبية للأزمة الصحية، إلى جانب وضع تدابيروإجراءاتفوريةمنأجلحمايةمناصبالشغل. وأشادت سفيرة المغرب في إسبانيا بالجهود المستمرة والمتواصلة لمنظمة السياحة العالمية، ومختلف الحكومات من أجل إنعاش القطاع السياحي، معبرة عن تفاؤلها بشأن تحقيق هذه الانتعاشة. ودعت في هذا السياق إلى استغلال كل الفرص والإمكانيات من أجل تكييف وملاءمة القطاع واعتماد استراتيجيات ومقاربات تتماشى مع هذا الواقع الجديد، خاصة في ما يتعلق باعتماد الرقمنة والاستفادة مما تتيحه التكنولوجيات الجديدة لتنمية وتطوير القطاع السياحي. وشارك في افتتاح أشغال الجلسة العامة الثانية والأربعين للأعضاء المنتسبين لمنظمة السياحة العالمية العديد من الشخصيات، لاسيما الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، زوراب بولوليكاشفيلي، ورييس ماروتو وزيرة الصناعة والتجارة والسياحة الإسبانية، ومارتا ريفيرا المستشارة (الوزيرة) المكلفة بالقطاع السياحي في الحكومة المحلية لجهة مدريد، وخوسي لويس مارتينيز ألميدا رئيس بلدية مدريد. وحرص المشاركون في هذا الاجتماع على بعث رسالة ثقة وتفاؤل لجميع الفاعلين والمهنيين في القطاع، مؤكدين على أهمية دور الشراكة بين القطاعين العام والخاص في تنمية وتطوير قطاع حيوي ومكون أساسي في الاقتصاد الدولي، وكذا دعم روح وقيم التضامن والوحدة والتآزر العالمي. يشار إلى أن منظمة السياحة العالمية التي تتخذ من مدريد مقرا لها، تولي أهمية كبيرة للقطاع الخاص الذي تعتبره شريكا كاملا في إنجاز مهامها المتمثلة في دعم وتعزيز التنمية السياحية المستدامة، من الشركات والمقاولات 500 ولذلك جمعت أزيد من ومؤسسات التعليم والبحث والتوجيه والمنظمات غير الحكومية، من أجل بحث ومناقشة السبل الكفيلة بدعم التضامن والتآزر في ما بينها، ومن ثم المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة. يهنئ جون بومبي جلالة الملك جوزيفماغوفوليبمناسبةتنصيبه رئيسا لجمهوريةتنزانيا المتحدة يدعو بالشفاء العاجل جلالة الملك للرئيسالجزائري آلافمن الحقوقيين والأكاديميين 3 والصحافيينوالفاعلينمن المجتمع يلتزمون بالدفاع عن المدني حول العالم مغربية الصحراء التي لا رجعة فيها موقع إخباريمن مقدونيا الشمالية يبرز تزايد عدد البلدان التي فتحت قنصليات لها في الصحراء المغربية المعهد الملكيللدراساتالاستراتيجية يعلن عن إطلاق فضاء جديد خاصبقضية الصحراءالمغربية أعلنت وزارة الصحة، أمس الجمعة، عن إصابة جديدة بفيروس 5398 تسجيل 3739 -)، و 19 كورونا المستجد (كوفيد 24 حالة وفاة خلال الـ 68 حالة شفاء، و ساعة الماضية. وأوضحت الوزارة، في النشرة اليومية -)، أن 19 لنتائج الرصد الوبائي لـ(كوفيد الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى حالة منذ الإعلان عن 349 ألفا و 246 مارس الماضي، ومجموع 2 أول حالة في 954 ألف و 200 حالات الشفاء التام إلى في المائة، 81.6 حالة بنسبة تعاف تبلغ 4127 فيما ارتفع عدد الوفيات إلى في 1 , 7 حالة، لتستقر نسبة الفتك عند المائة. وتتوزع حالات الإصابة المسجلة ساعة الأخيرة عبر جهات 24 خلال الـ المملكة، بين كل من جهة الدار البيضاء- )، والرباط-سلا-القنيطرة 2119 سطات ( )، وسوس-ماسة 740 )، والشرق ( 916 ( )، وطنجة-تطوان-الحسيمة 432 ( .) 292 )، ومراكش-آسفي ( 360 ( حالة بجهة بني 175 كما تم تسجيل إصابة مؤكدة 119 ملال-خنيفرة، و حالة إصابة 101 بجهة فاس-مكناس، و حالة بجهة 61 بجهة درعة-تافيلالت، و بجهة العيون- 46 كلميم-واد نون، و بجهة الداخلة 37 الساقية الحمراء، و وادي الذهب. وبخصوصحالات الوفاة، أشارت نشرة حالة 17 الوزارة إلى أنه تم تسجيل بجهة الدار البيضاء-سطات، وحالتين حالة 15 بجهة الرباط-سلا-القنيطرة، و بجهة سوس ماسة، 8 بجهة الشرق، و وثلاث حالات بجهة طنجة-تطوان- حالات بجهة مراكش- 5 الحسيمة، و حالة بجهة بني ملال 11 آسفي، و حالات بجهة فاس مكناس. 7 خنيفرة، و وبحسب النشرة، فقد أصبح مؤشر الإصابة التراكمي بالمغرب يناهز إصابة لكل مائة ألف نسمة، 678 , 4 لكل مائة ألف 14 , 9 بمؤشر إصابة يبلغ ساعة المنصرمة، مع 24 نسمة خلال الـ حالة من كونها 193 ألفا و 15 استثناء مصابة بالمرض، ليرتفع إجمالي الحالات آلاف 205 المستبعدة إلى ثلاثة ملايين و ، فيما يبلغ مجموع الحالات 102 و 41 النشطة التي تتلقى العلاج حاليا حالة. 268 ألفا و وبلغ عدد الحالات الخطيرة أو الحرجة الجديدة الموجودة حاليا بأقسام الإنعاش والعناية المركزة، المسجلة حالة، 101 ساعة الأخيرة، 24 خلال الـ ليصل العدد الإجمالي لهذه الحالات منها تحت التنفس 66 حالة، 884 إلى الاصطناعي الاختراقي، ليبلغ بذلك إجمالي الحالات تحت التنفس غير حالة. 498 الاختراقي أما معدل ملء أسرة الإنعاش الخاصة في المائة. 36 , 3 -»، فقد بلغ 19 بـ»كوفيد عبر حسين عبد الباقي أكول، نائب رئيس جمهورية جنوب السودان، عن تطلع بلاده لمزيد من تطوير وتعزيز علاقات التعاون مع المغرب في شتى المجالات، لاسيما الاقتصادية منها. وأشاد حسين عبد الباقي أكول، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، بالجهود التي يبذلها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، من أجل توطيد أواصر الصداقة والتعاون بين الرباط وجوبا، مبديا أمله في أن تتطور سريعا هذه العلاقات بما يحقق مصالح البلدين. وأكد أن الزيارة التاريخية التي قام بها جلالة الملك لجنوب السودان سنة ، كانت وما تزال محل تقدير كبير 2017 من لدن أهل الجنوب. وقال في هذا الصدد «على الرغم من مرور بضع سنوات على تلك الزيارة الملكية التاريخية، إلا أن آثارها وثمارها الإيجابية ما زالت تدفع العلاقات بين المملكة المغربية ودولة جنوب السودان لمزيد من التنسيق الثنائي في القضايا الإقليمية والدولية، ونتطلع لزيارة جديدة، كما نتطلع كدولة وليدة إلى الاستفادة من الخبرات المغربية في كافة المجالات، خاصة في مجالات التعليم والصحة والخدمة المدنية، وكذلك في مجالات الصناعة والزراعة والتشييد». وأضاف أن دولة جنوب السودان تمتلك الكثير من الموارد الطبيعية في الزراعة والثروة الحيوانية والبترول والثروة المعدنية، وترحب بالتعاون في هذه المجالات وفي غيرها مع المملكة المغربية. وفي موضوع الوساطة التي قامت بها بلاده لتحقيق السلام السوداني والتي قادت لتوقيع اتفاق جوبا للسلام الشهر الماضي بين الحكومة والمعارضة المسلحة، أكد أكول أن السلام في السودان يحقق استقرار الجنوب أيضا، لافتا إلى أن البلدين الآن يستعدان لحل مشكلة أبيي الحدودية المتنازع عليها. وأبرز أن جهود جنوب السودان لن تتوقف بعد توقيع اتفاق جوبا، وأن بلاده ستتابع وساطتها حتى يعم السلام أنحاء السودان. وعلى صعيد السلام في جنوب السودان، قال إن قطار السلام تحرك بالرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة، موضحا أن بلاده تعكف الآن على تأسيس جيش موحد جديد، وأنه تم الاتفاق على مواجهة المشاكل بالسلم والحوار. وأشار في هذا الصدد إلى وجود خطة كاملة لنزع السلاح وإسكات صوت البنادق، بعد أن دمرت الحرب البنية التحتية، مؤكدا ان لا عودة للحرب بعد اليوم. وسجل أنه «بعد خروجنا من حرب سنوات 6 سنة، و 21 أهلية استمرت أخرى قبل استقلال جنوب السودان، وبعد الاستقلال بعامين قامت حرب ، واجهنا 2018 انتهت أخيرا في مشاكل كثيرة في هذا القطاع، فقد انهارت مشاريع البنية التحتية في مجال التعليم تماما، وانهارت المدارس والمستشفيات، والجامعات الخمس في جنوب السودان تعاني من تدهور بالغ في خدماتها». وأكد أكول أن توقف الحرب في الجنوب سيكون له انعكاس إيجابي على الميزانية، حيث كان الاقتصاد اقتصاد حرب، «أما الآن فيتم العمل من أجل رفع مخصصات التنمية والصحة والتعليم». وعبر عن تطلع بلاده لدعم الدول الشقيقة مثل المغرب في تمويل المشاريع الأساسية مثل مشاريع مياه الشرب والمدارس والمستشفيات وتدريب الأطر الطبية وتكوين المعلمين. وقال في هذا الصدد «جنوب السودان بلد التسامح الديني واللغة العربية هي لغة الشارع وعلى الأشقاء في العالم العربي دعمنا ومواكبتنا في جهود الإعمار والتنمية». أكد سفير المغرب لدى البيرو، أمين الشودري، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس وضع إفريقيا في صلب الأولويات الاستراتيجية للسياسة الخارجية للرباط، مبرزا الجهود التي تبذلها المملكة من أجل تحقيق التنمية بالقارة. وقال الشودري، في مقابلة مع يومية «إكسبريسو» البيروفية بمناسبة الاحتفال بيوم الصداقة الإفريقية البيروفية، إن «صاحب الجلالة الملك محمد السادس جعل إفريقيا ضمن الأولويات الاستراتيجية للسياسة الخارجية للمغرب»، مشيرا إلى أن المملكة هي اليوم شريك اقتصادي استراتيجي مهم لمعظم البلدان الإفريقية. وأضاف أن السياسة الإفريقية للرباط تقوم على مقاربة تتمثل في ترجمة التزام المغرب تجاه إفريقيا إلى مبادرات ملموسة والتصدي لمختلف التحديات التي تواجه العديد من بلدان القارة، لافتا إلى أن الزيارات التي قام بها جلالة الملك إلى العديد من الدول الإفريقية تعكسهذا الالتزام الصادق الذي يشمل جميع مجالات التعاون السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والروحية والأمنية. وذكر الدبلوماسي المغربي، في هذا الصدد، بارتفاع حجم الاستثمارات المغربية المباشرة في البلدان الإفريقية، لاسيما في قطاعات البنوك والتأمين والاتصالات والطاقة والفلاحة والإسكان، مسجلا أن المغرب يمثل مصدرا للإلهام بالنسبة لبلدان القارة في مجال نشر وتعزيز قيم الإسلام المعتدل ومخاطبا مفضلا على مستوى التعاون الثلاثي بفضل تجاربه وخبراته التي راكمها في هذا المجال. ولفت الشودري إلى أن المغرب يعمل أيضا على تعزيز التكامل الإقليمي كأداة فعالة لتعزيز القدرة التنافسية واستغلال أوجه التكامل والموارد التي تزخر بها كل منطقة بالقارة، مؤكدا على أن المملكة تحدوها رغبة قوية في مواصلة تعزيز علاقاتها السياسية وإرساء شراكات متنوعة ومثمرة مع البلدان الإفريقية. وذكر ببعض المشاريع الكبرى التي أطلقها المغرب لفائدة القارة وفي مقدمتها وحدات إنتاج الأسمدة لتحسين الإنتاجية الزراعية وضمان الأمن الغذائي للسكان الأفارقة، كما سلط الضوء على إحداث المرصد الإفريقي للهجرة بالرباط باقتراح من جلالة الملك بصفته رائدا للاتحاد الإفريقي في موضوع الهجرة. وأبرز سفير المملكة بليما، في هذا الصدد، معالم السياسة التي اعتمدها المغرب في مجال الهجرة واللجوء، مشيرا إلى أن الأمر يتعلق بسياسة تروم تحسين ظروف إقامة المهاجرين من خلال مقاربة إنسانية ومسؤولة تحترم حقوقهم. وفي السياق ذاته، أكد أن المملكة تحرص، تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك، على حماية الدول الإفريقية من الآثار الوخيمة للتغير المناخي، مذكرا بتنظيم قمة العمل الإفريقية التي انعقدت على هامش مؤتمر والتي 2016 » بمراكش في سنة 22 «كوب حددت أولويات العمل المناخي بإفريقيا وإحداث لجان بهذا الشأن. من جهة أخرى، أكد الشودري أن إفريقيا وأمريكا الجنوبية مدعوتان لإعطاء بعد جديد لعلاقاتهما الدبلوماسية والاقتصادية، مسلطا الضوء على الإمكانات البشرية والطبيعية الكبيرة التي تزخر بها القارتان. وقال، في هذا الصدد، إن «إفريقيا وأمريكا الجنوبية مدعوتان لإعطاء بعد جديد لعلاقاتهما الدبلوماسية والاقتصادية»، لافتا إلى أن «الإمكانات والموارد البشرية والطبيعية الهائلة بالقارتين لا تنعكس في جحم المبادلات التجارية» بين الجانبين. ودعا الدبلوماسي المغربي إلى استغلال هذه «الإمكانات لتعزيز العلاقات بين الجانبين، لاسيما في ظل السياق الحالي»، وإطلاق مبادرات ومشاريع من شأنها تعزيز التقارب بين إفريقيا وأمريكا الجنوبية، مذكرا بتأسيس المنتدى البرلماني إفريقيا-أمريكا اللاتينية «أفرولاك» في نونبر بالرباط، وهو آلية للترافع وإسماع 2019 صوت شعوب أمريكا اللاتينية وإفريقيا بشأن قضايا السلم والعدالة الاجتماعية والتنمية المستدامة والعدالة المناخية والحكامة الديمقراطية العالمية وسيادة القانون وحقوق الإنسان.

RkJQdWJsaXNoZXIy NjU5NjQ5