03/04/2020

الصـــحـــــي يــــومـيـــات الحــجـر 2020 أبريل 3 الجمعة الصحراء الــمـغربـــيـة 06 اعتادت ثكنة الوقاية المدنية في أكدز، منذ إحداثها قبل سنوات، على حالة الاستعداد والتأهب، وترقب تلقي أية مكالمة هاتفية طلبا للتدخل في حادث سير أو إنقاذ غريق أو إطفاء حريق، لكن خلال فرض حالة الطوارئ الصحية لمواجهة جائحة كورونا ازدادات جاهزية عناصر الوقاية المدنية لما يتلاءم وخصوصيات المرحلة. ورغم توفر إقليم زاكورة على أسطول مهم من سيارات الإسعاف التابعة للمجالس الجماعية ومندوبية الصحة، غير أن أغلبها ليست مؤهلة للاستعمال في حالة الطوارئ للوقاية من داء كورونا، لما تتطلبه من تجهيزات ووسائل خاصة وتدريب وتكوين للموارد البشرية تلائم تدخلات هذه الظروف. ومنذ بداية حالة الطوارئ، اتخذت عناصر الوقاية المدنية المزيد من الإجراءاتتتعلقبالتدابير الوقائية لحماية أنفسهم ومحيطهم، وكل من يتعاملون معهم من أي خطر محتمل من شأنه المساهمة في نقل عدوى الفيروس. فكان ضروريا في كل التدخلات، سواء المتعلقة بتداعيات كورونا أو في الحوادث المعتادة، ارتداء بذلة بيضاء تغطي كل الجسم، وهو مظهر غير مألوف للمواطنين إلا في مشاهد ولقطات التقارير الإخبارية عن بداية أزمة داء كورونا في دول أجنبية، مما يثير الدهشة أو الخوف لدى بعض المواطنين. إنهم يعتبرون كل التدخلات والحوادث في حالة الطوارئ غــيــر عـاديـــــــة، و يتـو قعــو ن مصادفة العدوى في أية لحظة، لذا كان من الضروري أخذ الاحتياطات والتدابير الوقائية، احتمال ويفترضون إصابتهم بـالفيــروس، مـمــا يستوجب حماية المواطنين من العدوى، وفي المقابل يفترضون احتمـال نــقــل أي شــخـــــص للـــعــــــــــــدوى، مـمـا يتـطـلـــب ا تــخــــــا ذ هــــــم لاحتياطات لوقاية أنفسهم. منـذ بدايــــة حالــــــة الطوارئ، يعملون على تعقيم سيارات المصلحة وكل أرجاء مقر الثكنة وملابسهم باستمرار، وبعد كل عملية تدخل مما يتطلب مجهودات إضافية. مصادر من عائلاتهم أكدت للجريدة أن عناصر الوقاية المدنية ومنذ بداية الأزمة تفرغوا لمهامهم وواجبهم، وقرروا البقاء في حالة استعداد دائم ليلا ونهارا، بعيدا عن أي اختلاط بعائلاتهم ويكتفون بالتواصل الهاتفي طيلة أسابيع حالة الطوارئ، وذلك حماية لأفراد عائلاتهم من أي خطر محتمل لانتقال العدوى، وكذلك بسبب الانشغال الكبير ونداءات التدخل التي تستوجب التدخل الفوري في أية لحظة مفاجئة في الليل أو النهار. وفي وصلة تحسيسية وتعريفية بمجهوداتهم خلال مختلف التدخلات أثناء حالة الطوارئ الصحية، من إنتاج المديرية العامة للوقاية المدنية التابعة لوزارة الداخلية، يُناشد عناصر وقاية المدنية جميع المواطنين بالبقاء في منازلهم لحماية أنفسهم والمجتمع من خطر الإصابة بالفيروس، ويتعهدون بمواصلة مهامهم والاستجابة الفورية لكل النداءات بالتزام وتضحية ونكران للذات في جميع الأوقات. عناصر الوقاية المدنية في خط التماس الأمامي مع جائحة كورونا زاكورة: إسماعيل أيت حماد زاكــــــورة المصطفى الصوفي، شاعر: خريبكة: عبد الرحمان مسحت أقضي أيام الطوارئ الصحية بين القراءة والكتابة الكتابة قدرنا جميعا، والقراءة ثقافة الروح والقلب، وفي لحظة من هذه اللحظات التي نعيشها حاليا، تكون الكتابة والقراءة، ذلك المفصل الجميل والممتع، الذي يجمع شتات الأحاسيس، والالتزام بالعمل اليومي الدؤوب، ولو من بعيد. أقضي وقتي طبعا، خلال فترة الحجر الصحي، بين إنجاز عملي اليومي، وأيضا بين ترتيب العديد من الأمور، التي تهم العمل الجمعوي، فضلا عن حضور القراءة، ومنها قراءة القرآن الكريم، كتمرين روحي يعيد للنفس سكينتها وهدوءها، ويستحضر قيمة التأمل فيهذا العالم، الذيخلقه اللهسبحانه مشاجب « وتعالى. بين أيدي الآن، ديوان شعري جميل بعنوان للشاعر محمد بلقس، وهو آخر ديوان لهذا الشاعر » الغيب المسافر كحلم، على جناح فراشة، شاعر قطف من حدائق أدونيس أزهار الشعر الأصيل، المتجلي في الحرية والإبداع، ، » درجة الصفر في الكتابة « وتساءل مع رولان بارت في كتابه هل توجد كتابة شعرية، لينتهي إلى أن الحرف الشعري ليس أبدا خطأ، لأنه فعل شامل. في تأملي لهذا الديوان، الذي ينتقل فيه الشاعر بين محطات عدة، أجد الكثير من فسحات الأمل، وهي أشبه بإطلالات عميقة من نافذة الطبق الخامس، لترى العالم، أشبه من محابر يملأها مداد الحرية. ألم أقل لكم إن في الديوان بريق أمل، في وقت لا تنقشع فيه العتمة؟ تأملوا معي، ما يكتبه عن توهج الطين، وشعلة ووميض وباقات عطر، وأكواب تسقى على ثريات الغيب، وأبواب تنفتح، فيوقد السراج.. إن هذا الديوان، الذي رافقني كثيرا خلال هذه الأيام من فترة الحجر الصحي، مصباح علاء الدين، حين يحمله المعري، إنه ربيع وظل شجرة، وظفيرة أنثى، وحمام يطير، وعواصف هادئة في سكون الليل، حين تعبر محيط الذات. إن تيمة الأمل، في هذا الديوان ملمح شعري، يعيد إلي كمتلقي محتمل، عنفوان الطفولة، ونسيم البحر، وصمت الجبل، ورقص في وجه السماء، إنها رقصة كتابة خارج الصوت، كلما تكسرت مرايا الضوء، كما قال شاعرنا الجليل محمد بلقس. ذلك هو ما أقوم به هذه الأيام، في حالة الطوارئ الصحية، ما بين القراءة والكتابة وإعادة ترتيب أمور الحياة، وخلق ألفة بين أفراد الأسرة، في أفق أن تنجلي هذه الغمة، وستنجلي إن شاء الله. عناصر الوقاية المدنية في حالة استعداد ليل نهار، بعيدا عن أي اختلاط بعائلاتهم الذين يكتفون بالتواصل الهاتفي معهم طيلة أسابيع حالة الطوارئ الصحية أكــاديـــر فــــــاس ســـــــوس لجنة اليقظة توفر مركبا لإيواء الأطقم الطبية لأكبر مستشفى جنوب المغرب ملايير سنتيم لدعم الأسر المتضررة 3 من حالة الطوارئ الصحية أسرة معوزة تستفيد 140 من قفة ومساعدات مالية ضواحي أكادير قامت لجنة اليقظة بعمالة أكادير إداوتنان بتعبئة مؤسسة للإيواء للطاقم الطبي المدني والعسكري الساهر على الحالات المصابة ، بالمركز » كورونا « والمحتملة بفيروس الاستشفائي الحسن الثاني بمدينة أكادير، للمساهمة في توفير كل الظروف المحفزة على مزيد من البذل والعطاء في سبيل التصدي لهذه الجائحة والحد من آثارها السلبية. الصحراء « وبحسب الإفادات التي تلقتها ، من مصدر من ولاية جهة سوس » المغربية ماسة، فقد تم اعتماد هذا الإجراء إلى جانب الدوافع السالفة، لتوفير الحماية اللازمة والاطمئنان لدى هذه الطاقات الطبية المعبأة من خطر الاستشراء وتفعيل كل سبل الوقاية والحماية. بدورها، تعبأت المصالح المسؤولة عن المركب الاجتماعي للمكتب الوطني للماء والكهرباء بمدينة أكادير، من أجل المساهمة الفاعلة في تفعيل هذه المبادرة خلال هذه الظرفية الخاصة المطبوعة بعديد من المبادرات التضامنية من الأفراد والمؤسسات. يذكر أن فضاء العزل أقيم بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بمدينة أكادير، وهو أكبر مستشفى جهوي جنوب المغرب، ما تزال الحالات التي رصدت ترقد به وتتلقى العلاجات الاستشفائية برعاية أطقم طبية وتمريضية. خصّص مجلس جهة فاس مكناس، لمواجهة الآثار الاجتماعية السلبية لتفشي مليون درهم من أجل 30 فيروس كورونا، دعم الأسر المعوزة التي تضررت من حالة 20 الطوارئ الصحية المطبقة منذ يوم مارس. دعم مجلسجهة فاس مكناس لهذه الفئات الاجتماعية المتضررة جاء من أجل مواكبة التدابير المتخذة للحد من انتشار فيروس ، بمختلفعمالات وأقاليم الجهة، 19 كوفيد عملا بمقتضيات دورية وزير الداخلية ، 2020 مارس 25 الصادرة بتاريخ والتي طالبت باتخاذ التدابير اللازمة لدعم الساكنة المتضررة من هذه الجائحة بتنسيق مع ولاية جهة فاس مكناس. وسيتم تخصيص مبلغ ثلاثة ملايير سنتيم، حسب بلاغ مجلس جهة فاس مكناس، لاقتناء حصص غذائية لفائدة السكان المعوزين والمتضررين من آثار فيروس كورونا، وستتكون هذه الحصص أساسا من الحاجيات الرئيسية للمعيش اليومي، خلال مرحلة الطوارئ الصحية أبريل، وسيتم 20 التي ستستمر إلى غاية توزيع الدعم على الساكنة على الأسر المعوزة بعمالات وأقاليم الجهة التسعة. وأكد رئيسجهة فاس مكناس، عبر البلاغ، أن مبادرتهم لهذا الإجراء المتخذ المتعلق تقديم المساعدات الاجتماعية لساكنة الجهة التي تعاني من الهشاشة، يأتي في سياق، تكريس قيم التكافل والتآزر مع الساكنة، وكذا ضمان الشروط اللازمة لاستمرار المواطنين في التقيد بتدابير حالة الطوارئ الصحية. وأشادرئيسجهةفاسمكناسبالمجهودات التي تقوم بها السلطات العمومية على مستوى الجهة، تحت إشراف ولاية الجهة، حفاظا على الصحة العامة لساكنة الجهة، داعيا جميع المواطنات والمواطنين إلى التقيد بالتوجيهات الحكومية، واتخاذ التدابير الوقائية المعلن عنها حفاظا على سلامتهم. 1 وزعت جمعية كشافة المغرب بأزرو ضواحي أكادير، اليوم الأربعاء قفة تحتوي على مواد غذائية ومساعدات مالية 140 أبريل الجاري، »-19 كوفيد « لفائدة أسر معوزة تضررت من تداعيات انتشار فيروس في سياق الجهود الرامية إلى التخفيف من آثار الجائحة كمرحلة أولى من هاته المبادرة الاجتماعية. ، من عبد العزيز » الصحراء المغربية « وبحسب الإفادات التي تلقتها أيت ملول، راعية المبادرة، فإن - بوهاشم قائد فرع كشافة المغرب أزرو ، حظيت بدعم » قفة الواجب « هاته العملية الاجتماعية التي تحمل اسم مليون 15 ، أن هاته المبادرة وكلفت ما يفوق » لكم « وتبرع من قبل موقع »Tessy« وجمعية Corant Francais . com سنتيم، وتمت بدعم من الفرنسيتين، إضافة إلى محسنين من جهة سوس ماسة، هدفها تخفيف ، »-19 كوفيد « العبء على الأسر المعوزة التي تضررت من جائحة فيروس جلهم بلا مدخول وأغلبهم فقد معيلهم العمل، جراء التوقف الاضطراري لعدد من الحرف والمهن في بلادنا. فضلا عن القفة التي تمنح لكل أسرة، فإن « وأوضح بوهاشم أنه الهيئة قدمت مساعدات نقدية تتراوح ما بين ثلاثمائة وخمسمائة درهم، بحسب عدد أفراد كل أسرة مستفيدة من العملية ذات البعد الاجتماعي . وأكد المتحدث أن النسخة الثانية من هاته العملية » والتضامني الاجتماعية التضامنية ستتواصل خلال الأيام المقبلة، والتيستستهدف مائة وأربعين أسرة مماثلة كنظيرتها التي استفادت في المرحلة الأولى. أكادير: سعيد أهمان فاس: محمد الزغاري أكادير: سعيد أهمان

RkJQdWJsaXNoZXIy NjU5NjQ5